علامات استثارة المرأة ورغبتها في الجماع

رغم أن كثيرًا من النساء يملن إلى الصمت فيما يخص رغباتهن الجنسية، فهناك ما يطلق عليه علامات استثارة المرأة ورغبتها في الجماع وهي تختلف كذلك من امرأة إلى أخرى، ومع ذلك تبقى بعض الإشارات العامة صالحة لملاحظتها على أغلب السيدات.

ومن واقع الخبرات الطويلة في دراسة السلوك الجنسي للإنسان، فإن الخبراء يميلون إلى أن علامات استثارة المرأة تكون غامضة، وتحرص النساء على أن يشوشن عقل الرجل، كي يضعنه في اختبارات صعبة تتعلق بقدرته على فهمنّ.

وهذا ما يحدث الارتباك لدى الرجل الذي بطبعه يميل إلى المباشرة والصراحة أكثر من التعقيدات والغموض.

في هذا المقال سوف نكشف لك عن علامات استثارة المرأة بما يساعدك على فكّ شفرة جسدها في الفراش.

فعندما ينجح الرجل في فكّ شفرة المرأة بطريقة صحيحة، فإنها تكافئه بشكل جيد!!

علامات استثارة المرأة

  • التنفس الثقيل
  • ضم أصابع القدمين وفردها
  • اتساع بؤبؤ العينين
  • امتلاء الثديين بنسبة 25% عن وضع الخمول الجنسي
  • تغير رائحة الجلد نتيجة الفيرمونات
  • انتصاب حلمتي الصدر بسبب إفراز الأوكسيتوسين
  • زيادة حساسية الجسم للتلامس

علامات استثارة المرأة بالتفصيل

علامات استثارة المرأة التالية تمثل بنسبة كبيرة الإشارات العامة اللاإرادية التي يقوم بها الجسد عندما يكون مثارًا جنسيًا مع وجود رغبة عالية في الجماع.

أغلب هذه العلامات لن تستطيع المرأة إخفاءها أو تجاهلها، كما أن الزوج يمكنه ملاحظتها بحواسه دون الحاجة إلى سؤال زوجته.

ربما تظهر بعض النساء جميع العلامات، ولكن قد تظهر أخريات عددًا أقل من الإشارات، وفي كل الحالات سيكون من السهل على الرجل اكتشافها.

التنفس الثقيل

التنفس الثقيل من علامات استثارة المرأة الشائعة جدًا، حتى يقال أنه أكثر علامات الهياج الجنسي فضحًا للنشاء، نظرًا لأنهم يفشلن في إخفائه أو السيطرة عليه.

ويرجع ذلك إلى كون التنفس الثقيلة عملية فسيولوجية يقوم بها الجسد آليًا نتيجة لحاجته إلى المزيد من الأكسجين

تبدو المرأة عندما تكون راغبة في الجماع الفوري وكأنها تتنفس بعمق إلى درجة أن الرجل يمكنه سماع أنفاسها بوضوح على عكس العادة.

ينتج النفس الثقيل الدال على الشهوة الجنسية عند المرأة نتيجة زيادة معدل التنفس، عندما يصبح الأمر وكأن المرأة كانت في مسابقة للركض أو الجري.

ويمكن أن يصاحب حالة التنفس الثقيل التي تصاب بها المرأة مع ازدياد إثارتها الجنسية إلى بعض المظاهر الأخرى مثل اتساع فتحتي الأنف وتحول لونها إلى اللون الوردي أو الأحمر.

ضم أصابع القدمين وفردها

من علامات استثارة المرأة التي تحتاج إلى ملاحظة دقيقة من الرجل ضم أصابع قدميها وفردها أثناء جلوسها أو نومها على الفراش أو حتى وقوفها بشكل لا إرادي.

لا يوجد سبب علمي وراء قيام المرأة بهذه الحركة عندما تكون في حالة استثارة، وإن كانت تفسر أحيانًا بأنها حركة لا إرادية تحاول بها أن تستجمع أعصابها أو تسترد سيطرتها على جسدها.

وهي مشابهة لحركة ضم وفرد قبضة اليد عندما يكون الإنسان متوترًا أو مضغوطًا، ولكن جسد المرأة هنا والذي يعاني من الرغبة الشديدة التي تضرب جميع أركانه فضّل أن يفعلها مع أصابع القدمين، لأنها بعيدة عن الأنظار ومخفية قليلًا.

هذه الحركة العجيبة قد تكون طريقتك السرية لمعرفة علامات هياج المرأة ورغبتها في ممارسة الجنس بشكل عاجل، إذ أنّ أغلب النساء لن ينجحوا في إخفائها، كونها حركة لا إرادية.

اتساع بؤبؤي العينين

يصف خبراء العلاقات الجنسية بؤبؤي العينين على أنهما نافذتين للحياة الجنسية للرجل والمرأة على السواء، وأن اتساع حدقة العين يعدّ إشارة بصرية للاهتمام الجنسي بالآخر.

ومنذ أكثر من 50 عامًا وثَّق العلماء أن حدقة العين تتوسع استجابةً للإثارة الجنسية.

وعلى الرغم من الأهمية المحتملة لهذا التلميح، فإن البيانات الموجودة ركزت بشكل حصري تقريبًا على منظور الفرد الذي يعاني من الإثارة.

ويرجع العلماء هذه العلامة إلى أن المرأة عندما تشعر بالانجذاب الجنسي إلى شخص ما ، يتم تحفيز جهازها العصبي فيطلق جسمها العديد من الهرمونات بما في ذلك الدوبامين والنورادرينالين والسيروتونين.

عندما يتم إطلاق هذه المواد الكيميائية، يتمدد البؤبؤ، حتى لو كنت تنظر فقط إلى صورة الشخص المثير جنسيًا!

بالتأكيد يحتاج ملاحظة هذه العلامة إلى اقتراب من المرأة والتواجد في حيزها البصري لمعرفة ما إذا كان بؤباها يتسعان بالفعل أم غير ذلك.

وربما من الأفضل أن يكون الاقتراب من المرأة مصحوبًا بتلامس عاطفي وبدني لزيادة تحفيزها، مثل إمساك الكفين أو التقبيل أو ضمها من خصرها.

 امتلاء الثديين بنسبة 25% عن وضع الخمول الجنسي

ليس الصدر وحده الذي يتمدد أو يزيد حجمه نتيجة معاناة المرأة من الاستثارة الجنسية، فالشفرين يتمددان كذلك، وربما أعضاء أخرى داخل المهبل، بل إن بصيلات الشعر تصبح أكثر اتساعًا وتمددًا!!

ومع ذلك فإن امتلاء الثديين يعد العلامة الوحيدة من علامات استثارة المرأة التي يمكن للرجل ملاحظتها من بعيد، ودون الحاجة إلى أن تنزع المرأة جميع ملابسها!

يمر جسم المرأة بأربع مراحل مميزة أثناء الجماع:

  • الإثارة
  • الهضبة
  • النشوة
  • القرار

خلال مرحلة الهضبة، يتمدد الجسم نوعًا ما ويتضخم، تحسباً للنشوة الجنسية. بينما يتوسع المهبل بحوالي ثلثي حجمه المعتاد خلال هذه المرحلة، فإن الثديين يكبران أيضًا – بنسبة تتراوح ما بين 20 إلى 25 بالمائة على وجه الدقة.

كما يصاحب ذلك الامتلاء زيادة في حجم الهالتين المحيطتين بالحلمتين.

ويفسر الأمر على أنه مزيج من احتقان الثديين بالدم مما يؤدي إلى تغيير الحجم.

في بعض الأحيان يمكن أن تتضخم الهالة بشكل كبير بحيث تبدو وكأن الحلمات لم تعد منتصبة – وهذا ليس صحيحًا، فما دامت المرأة مثارة جنسيًا، تظل الحلمتان منتصبتين.

تغير رائحة الجلد نتيجة الفيرومونات

امتلاء الثديين وزيادة حجم الهالتين ليسا – فقط – ما يحدث في صدر المرأة بسبب إثارتها الجنسية ورغبتها في الجماع.

هناك ما هو أخطر، وبالرغم من ذلك فإن كثيرًا من الرجال لا يلاحظونه أو يهتمون بمراقبته.

فمع تمدد هالتي صدر المرأة ينبعث منهما ما يطلق عليه ’’العَرَق المعطّر‘‘ أو ما يعرف علميًا بالفيرومونات.

وهي روائح الجذب الجنسي التي يطلقها كل من الرجل أو المرأة، وتعمل بمثابة لواقط أو عناصر استثارة لا شعورية للطرف الآخر.

وحسب المصادر العلمية فإن الفيرومونات هي مواد يفرزها الفرد إلى الخارج ويتلقاها فرد آخر من نفس النوع.

توجد العديد من الأمثلة في الحيوانات ولكن دور الفيرمونات في البشر لا يزال غير مؤكد.

ورغم أن التوجه الأشهر أن منطقة هالة الحلمة عند المرأة هي المسؤولة عن إطلاق هذه الروائح، فقد تكون الفيرومونات موجودة في جميع إفرازات الجسم.

ووفقًا للتجارب المعملية فقد ثبت أن جرعة الفيرمونات على الشفة العلوية للنساء يؤدي إلى تحسين الحالة المزاجية وزيادة التركيز – لا سيما لالتقاط المعلومات العاطفية.

ومن المعروف أن الحالة المزاجية الإيجابية تسهل الاستجابة الجنسية للمرأة، كما أن التركيز المتزايد يحسن الرضا الجنسي.

كما أظهرت بعض الدراسات تأثيرًا مفيدًا للفيرمونات على الرغبة الجنسية والإثارة.

انتصاب حلمتي الصدر بسبب إفراز الأوكسيتوسين

من علامات استثارة المرأة المشهورة التي يمكن تمييزها سواء كانت المرأة عارية أو ترتدي ثيابًا رقيقة.

فانتصاب الحلمتين وتصلبها قد يصل إلى درجة كبيرة جدًا، دون أن يحدث أي تلامس بدني بين الرجل والمرأة.

تسمّى هذه الظاهرة بانتصاب الحلمة وهي ليست ناتجة عن التحفيز اليدوي أو الفموي ولكن بسبب تقلص العضلات تحت الهالة. مرة أخرى، ومع ذلك فنحو 30٪ -40٪ فقط من النساء يعانين من انتصاب الحلمة.

والحلمات هي واحدة من المناطق المثيرة للشهوة الجنسية لكثير من النساء. وذلك لأن الإحساس بالوخز الذي تشعر به الحلمتان ينتقل إلى نفس الجزء من الدماغ الذي يستقبل الإشارات من أعضائك التناسلية. عندما تحدث استثارة جنسية للمرأة يحدث تحفز للحلمتين.

أي أن الأعصاب تخبر العضلات في هذه المنطقة بالانقباض، وبالتالي تتصلب الحلمتين.

 اقرأ من موقعنا 

زيادة حساسية الجسم للتلامس

من علامات استثارة المرأة التي يمكن أن يلاحظها الأزواج بسهولة شديدة هي زيادة تحسس جسمها لملامسة الرجل.

فجسد المرأة وليس فقط نقاط الإثارة فيه، يصبح حساسًا جدًا لأي لمسة من الرجل، حتى أنها قد تجري أو تبتعد أو تدفع الزوج بعيدًا عنها تجنبًا لانهيار مقاومتها.

في هذه المرحلة سوف يؤدي أقل احتكاك بدني بين الرجل والمرأة إلى تضخم جميع العلامات السابقة بشكل يصعب على المرأة السيطرة عليه.

سوف يصبح نهداها أكثر امتلاءً ورغبة في الملامسة، وسوف تتصلب حلمتاها بطريقة يمكن للرجل رؤيتها حتى من أسفل الملابس،.

أمّا الأعراض غير الظاهرة التي قد تخفى على الزوج لكنه يمكنه العثور عليها واكتشافها لاحقًا فسوف تحدث في الجزء الأسفل من جسد زوجته.

فسوف يصبح مهبلها أكثر ترطبًا، وسوف يخرج منه الكثير من الإفرازات والسوائل التي تبلل ملابسها الداخلية.

قد يهمك أيضًا 👇👇

X

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى