فوائد الشمس للعضو الذكري

فوائد الشمس للعضو الذكري

فوائد الشمس للعضو الذكري ليست خرافة من الخرافات التي تتعلق بتطويل القضيب أو زيادة سمكه كالتي تروج في المواقع الجنسية، وإنما حقيقة لها أصولها الطبية الثابتة.

فوائد الشمس للعضو الذكري أم ضوء الشمس؟

عندما يتحدث الأطباء عن فوائد الشمس للعضو الذكري فهم يقصدون التعرض لضوء الشمس وليس لأشعة الشمس المباشرة.

فضوء الشمس مصدر من المصادر الغنية بفيتامين (D) الذي له تأثير مباشر على قدرة الرجل الجنسية.

وقد كشفت دراسات علمية متعددة عن الدور الذي يلعبه نقص فيتامين (D) في إصابة الرجال بالضعف الجنسي خاصة ما يتعلق بضعف وارتخاء الانتصاب.

دور فيتامين (D) في تحسين أداء العضو الذكري؟

يرى الأطباء أن كلّ ما يؤدي إلى انسداد الشرايين أو ضعف تدفق الدم إلى الأوعية الدموية يعد سببًا مباشرًا في الإصابة بالضعف الجنسي.

ويذكر الأطباء بعض هذه السلوكيات الخاطئة التي يقع فيها أغلب الرجال مثل:

  • النظام الغذائي غير المتوازن
  • قلة التمرينات الرياضية
  • ندرة التعرض لضوء الشمس

وحسب ما توصلت إليه كثير من الدراسات العلمية فإن اجتماع هذه العناصر السلبية الثلاثة في رجلٍ واحدٍ فلا بد أن يصاب بالضعف الجنسي، ويختلّ أداؤه في الفراش.

ومن هنا فإن من فوائد الشمس للعضو الذكري أنها تكسر هذا الثلاثي القاتل للأداء الجنسي.

بالإضافة إلى ما أشارت إليه أبحاث أجريت في جامعة غراتس الطبية في النمسا كان مفادها:

’’يمكن لحمّامات الشمس أن تعزز الدافع الجنسي لدى الرجال، حيث يرتفع مستوى هرمون التستوستيرون المسؤول عن الرغبة الجنسية عند الذكور باطراد مع ارتفاع جرعات فيتامين د‘‘

فوائد الشمس للعضو الذكري

بالنظر إلى ما تداولته وسائل إعلام بريطانية مؤخرًا فإن الرجال الذين لديهم كمية أكبر من فيتامين (د) لكل مليلتر من الدم لديهم كمية أكبر بكثير من الهرمون الجنسي الذكري الرئيسي أكثر من أولئك الذين لديهم كمية أقل من الفيتامين.

وهذا يعني أن التعرض لضوء الشمس بانتظام سوف يزيد من كميات هرمون التستوستيرون.

كما أضافت الدراسات أن التعرض لمدة ساعة كاملة (60 دقيقة) لضوء الشمس تعزز من مستويات هرمون التستوستيرون بنحو 65% تقريبًا.

مما يؤدي على المستوى البعيد إلى تطور الأعضاء التناسلية، وتشكيل الخصائص الجنسية الذكرية النموذجية والحفاظ عليها، وزيادة إنتاج الحيوانات المنوية، بالإضافة إلى تقوية الرغبة في الجنس.

كيف تمد جسمك بفيتامين د بطرق مختلفة؟

ورغم قدرة ضوء الشمس الفائقة على إمداد الجسم بكميات كبيرة من فيتامين د المعزز للقوة الجنسية.

فإن هناك العديد من الطرق الأخرى الطبيعية أيضًا التي توفر هذا الفيتامين الأساسي للجسم ومنها:

  • تناول الأسماك والمأكولات البحرية

ينصح الأطباء وخبراء التغذية بدمج تناول الأسماك الدهنية ضمن النظام الغذائي الروتيني للرجال.

حيث تحتوي بعض أنواع الأسماك مثل السلمون والماكريل والتونة على وجه التحديد على كميات وفيرة من فيتامن د.

  • تناول عصير البرتقال

ليس عشوائيًا أن ينضج البرتقال في فصل الشتاء الذي تختفي فيه الشمس تمامًا في بعض البلدان.

ليصبح البديل الطبيعي لتعويض نقص فيتامين د الذي يمد به ضوء الشمس البشر.

احرص على تناول مشروب عصير البرتقال في فصل الشتاء خاصة لإمداد الجسم بما يحتاجه من فيتامين د.

  • تناول صفار البيض

كما يعد صفار البيض من المواد الطبيعية التي يتوفر فيها فيتامين د بكميات كبيرة تصل إلى 40 وحدة دولية.

نذكر دائمًا أن التعرض لضوء الشمس أفضل طريقة للحصول على الكميات الضرورية من فيتامين د.

وأن قضاء نحو 15- 20 دقيقة كل 3-4 أيام في الأسبوع في ضوء الشمس سوف ينعكس إيجابًا على أدائك في الفراش.

قد يهمك أيضًا

* تأثير القهوة على العلاقة الحميمة عند الرجال والنساء

** طرق تكبير الذكر المتاحة حاليًا

* فوائد البصل الأبيض للجنس 

* أكلات تزيد الخصوبة للرجال

** أكلات تقوي الانتصاب

X

اكتب تعليق