فوائد الحجر الهندي للرجال

حجر جهنم، الحجر المغربي

فوائد الحجر الهندي للرجال تتعلق بعلاج أحد مظاهر الضعف الجنسي الشائعة وهي سرعة القذف.

فالحجر الهندي يستخدم في الطبّ الشعبي القديم كمخدر طبيعي يساعد الرجال على إطالة مدة الجماع عن طريق تأخير القذف.

ما هو الحجر الهندي؟

عرف الحجر الهندي قديمًا بحجر السعادة نظرًا لقدرته على تأخير القذف عند الرجال مما يطيل العلاقة الجنسية ويشبع كلًا من الرجل والمرأة.

وذكر الحجر الهندي للرجال في كتب الطب القديمة باسم ’’غاغا – طيس‘‘ أي حجر غاغا وهي إحدى المناطق الموجودة في دولة فلسطين العربية وتتوفر فيها كميات كبيرة من هذا النوع من الأحجار.

وجاء في بعض المصادر التاريخية أن الموطن الأول لحجر جهنم هو الصحاري المصرية، حيث عرفه المصريون القدماء باسم ’’حجر جهنم‘‘ واستخدم بنفس الطريقة المعروفة لتأخير القذف عند الرجال.

والأرجح أن الحجر الهندي للرجال عرف في أكثر من بلد من البلاد التي شهدت الحضارات القديمة مثل مصر والشام والهند، واستخدم في كل بلد باسم مختلف.

فوائد الحجر الهندي للرجال

تكوين الحجر الهندي للرجال

يتكون الحجر الهندي للرجال في الأساس من نيترات الفضة لذلك يصنّف ضمن الأحجار الكريمة.

ويصنف كمادة كاوية إذ أنه يتسبب في حدوث شعور بالحرقة عند الاستخدام.

ويتخذ الحجر الهندي أو حجر جهنم اللون الأسود في شكله النهائي بعد وضعه في الماء، رغم أنه يتكون في الأساس من جزيئات زجاجية أو بلورات شفافة اللون يمكن أن تكتسب اللون البنفسجي أو الأحمر إذا تعرضت للضوء أو الحرارة.

ومن مميزات الحجر الهندي أنه قابل للذوبان في الماء في درجة حرارته العادية مما يجعله سهل الاستخدام لكثير من الرجال وفي وقت قياسي.

استخدامات الحجر الهندي للرجال

يستعمل حجر جهنم أو الحجر الهندي بشكل أساسي لتخدير العضو الذكري للرجل مما يقلل من درجة حساسيته للمداعبات الجنسية أو الاحتكاك الناتج عن الإيلاج أثناء عملية الجماع.

هذا التخدير يؤدي بالطبع فقدان الشعور على القضيب مما يعطل عملية القذف وبالتالي يظل العضو الذكري محتفظًا بانتصابه وقتًا أطول يتيح للرجل أن يصل بالمرأة إلى رعشة الجماع أكثر من مرة.

طريقة استخدام الحجر الهندي للرجال

توجد العديد من الطرق لاستخدام حجر السعادة أو حجر جهنم أو الحجر المغربي أو الحجر الهندي أيًا كانت تسميته ومنها:

منقوع الماء

يفضل كثير من الرجال ألا يستخدموا الحجر مباشرة على العضو الذكري لأنه قد يتسبب في بعض المشكلات الصحية المتعلقة بالجلد مثل ظهور الأكزيما وتغير لون القضيب والشعور بالحكة والحرقان نظرًا لأنه يتكون من مواد كيميائية كاوية في الأساس.

لذلك يقوم هؤلاء الرجال بنقع الحجر في كمية قليلة من الماء لمدة يوم أو أكثر واستخدام المنقوع في دلك العضو الذكري بنفس الطريقة التي تستخدم فيها كريمات التخدير أو المواد السائلة التي تباع في الصيدليات.

من مميزات هذه الطريقة أن لا تتسبب في أضرار كبيرة للعضو الذكري للرجل لكنها قد تكون أقل كفاءة في التخدير.

الدعك المباشر

ويفضل فريق آخر أن يستخدم الحجر الهندي مباشرة على جلد العضو الذكري للحصول على المادة المخدرة الموجودة فيه بشكل مباشر دون تخفيف.

وفي هذه الحالة فهم يضعون بعض الماء على الحجر ثم يستخدمون الحجر نفسه في دعك القضيب من أعلى ومن أسفل وانتظار ما يقارب من الساعة قبل بدء عملية الجماع.

من عيوب هذه الطريقة أنها قد تتسبب في أضرار كبيرة ليس فقط على العضو الذكري للرجل مثل الحروق بالمواد الكاوية ولكن قد تتعدى الأضرار إلى مهبل المرأة.

رأي موقع للرجال فقط

يرى الموقع أن استخدام المواد غير الطبية المصرح بها قد يؤدي إلى أضرار جسمية تؤدي إلى فقدان القدرة أو تلف أنسجة القضيب، ونوصي باستشارة الأطباء المتخصصين عند استخدام أي مواد علاجية.

كما أن سرعة القذف قد يكون خلفها أسباب نفسية وليست عضوية، وهنا سيحتاج المريض إلى علاج هذه الأسباب لأن العقاقير المعالجة لن تأتي بالفائدة المرجوة.

كما يلفت موقع للرجال فقط النظر إلى تطور مجال علاج سرعة القذف سواء باستخدام العقاقير الموضعية مثل الكريمات والرشاش وغيرها من التي لا تتسبب في أضرار على الرجل أو المرأة.

قد يهمك أيضًا

طرق مداعبة المهبل بالصور

أوضاع مداعبة المهبل

طرق اثارة المرأة خارج وداخل الفراش بالصور

قد يهمك أيضًا 👇👇

X

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى