أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة

أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة قد لا تكون مخيفة أو مؤذية كما يحاول البعض تصويرها!

على العكس قد يكون للاستمناء عند النساء بعض الفوائد الصحية مثل تخفيف تقلصات الدورة الشهرية.

ما هي المداعبة باليد أو الاستمناء لدى النساء؟

الاستمناء هو تحفيز ذاتي لأعضائك التناسلية بطريقة جنسية لدرجة الوصول إلى النشوة.

وهي سلوك شائع جدًا بين الرجال والنساء وهو جزء طبيعي جدًا من نمو الأطفال من كلا الجنسين.

إذ يلعب معظم الأطفال بأعضائهم التناسلية بين سن الثانية والسادسة. وبالنسبة لشخص بالغ، فإن مشهد الأطفال وهم يداعبون أعضائهم التناسلية يمكن أن يكون مزعجًا لأنه ينظر إلى الفعل من خلال نظرة الكبار.

ومع ذلك ، فإن هذا الفعل هو جزء طبيعي جدًا من النمو لكل طفل ، حيث إنه عملية استكشاف الذات لأجسادهم واكتشاف كيفية استجابة كل جزء من أجزاء الجسم للمس ، وكيف تكون بعض الأجزاء أكثر متعة من غيرها. إن فرك الطفل في أعضائه التناسلية يشعر ببساطة أنه ممتع ببراءة وليس “خطأ” أو “سيئًا”.

ما يجب ذكره أيضًا هو أنه على الرغم من أنه لا حرج طبي في ممارسة العادة السرية باعتدال، فإنه فلا بأس أيضًا في عدم ممارستها إطلاقًا.

بعض الناس لديهم مستويات أقل من الرغبة الجنسية بشكل طبيعي أو قد يقررون أنهم يريدون الامتناع عن ممارسة العادة السرية لأسباب دينية أو شخصية.

أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة

لا توجد آثار جانبية واضحة أو مثبتة نتيجة استمناء المرأة.

فالمداعبة باليد للأعضاء الجنسية لا تؤدي إلى العمى، ولا تسبب مشكلات صحية إذا رعيت قواعد النظافة.

كما أنها لا  تقلل من الدافع الجنسي أو تفقد الفتاة عذريتها إذا مورست بشكل صحيح.

ومع ذلك فيمكننا التحذير من بعض ما الظواهر التي قد تندرج تحت عنوان أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة مثل:

مشاعر الذنب والندم

من أخطر أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة ما تخلفه في النفس من مشاعر سلبية مثل الندم واحتقار الذات والذنب.

وربما يرجع السبب في ذلك إلى ارتباط الاستمناء بالتخيّل، فالمرأة تتصور نفسها في وضعيات جنسية مع رجال لا ترتبط بهم في علاقة شرعية مما يتسبب لها في الشعور بالخزي والعار.

وهذا الأمر تتعرض له الفتيات العذارى أكثر من المتزوجات، إذ يمكن للمتزوجة أن تمارس الاستمناء باستدعاء مواقف جنسية من حياتها الزوجية أو تستدعي صورة زوجها عن القيام بذلك.

إدمان العادة السرية عند النساء

ربما من يتحدث عن أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة يضع في ذهنه احتمالية تحول الأمر إلى إدمان مؤذٍ للفتاة اجتماعيًا ونفسيًا.

عندما تلجأ الفتاة إلى الاستمناء كحل وحيد لعلاج مشكلة زيادة الشهوة فإنه من المرجح أن يتحول الأمر إلى إدمان لا إرادي.

كيف تعرفين إذا تحولت العادة السرية إلى إدمان؟

هناك بعض المؤشرات التحذيرية التي تسبق أو تواكب تحول الاستمناء من وسيلة إلى تخفيف التوتر إلى إدمان مرضي ومنها:

  • تخطي الأعمال الروتينية أو الأنشطة اليومية
  • الغياب عن العمل أو المدرسة
  • إلغاء الخطط مع الأصدقاء أو العائلة
  • تفويت الأحداث الاجتماعية الهامة

يمكن أن يضر الإدمان على العادة السرية بعلاقاتك وأجزاء أخرى من حياتك.

فقد يؤدي الإفراط في ممارسة العادة السرية إلى مقاطعة عملك أو دراستك ، مما يعني توقف الحياة تقريبًا.

كما قد يضر ذلك أيضًا بعلاقاتك الرومانسية وصداقاتك ، لأنك لا تقضي الكثير من الوقت مع أحبائك كما اعتدت ، أو لا تهتمي باحتياجاتهم.

إذا كنت قلقًة من احتمال إدمانك للعادة السرية ، فتحدثي إلى شخص موثوق حول طرق التخلص من الإدمان على ممارستها، يمكن أن يساعدك العلاج بالكلام في إدارة إدمانك.

كما يمكنك أيضًا التقليل من ذلك عن طريق استبدال العادة السرية بأنشطة أخرى.

في المرة القادمة التي تشعرين فيها برغبة في ممارسة العادة السرية ، جربي الأنشطة التالية:

  • الذهاب للركض
  • الكتابة في مجلة
  • قضاء الوقت مع الأصدقاء
  • الذهاب للمشي

مخاطر على الأجنة أثناء الحمل

كما يندرج تحت عنوان أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة الحامل ما يحدث من تقلصات في منطقة الحوض تعقب الوصول إلى النشوة بعد الاستمناء أو خلالها.

تحب النساء الحوامل التخلص من التوتر الجنسي الذي يمكن أن يكون ضغطًا مفرطًا على الرحم مما يجعله خطيرًا جدًا على الجنين، لذلك قد يلجأن إلى الاستمناء كحلّ سريع.

يرى الأطباء أنه من الأفضل تجنب الاستمناء أثناء الحمل.

كما أن الاستمناء ليس آمنًا للنساء المعرضات لحمل شديد الخطورة. ويمكن أن تؤدي النشوة الجنسية إلى تغييرات في المخاض.

آلام الظهر والحوض

رغم أنه من المرجح ألا يؤدي الاستمناء المعتدل إلى مشكلات صحية جسيمة فإنه رصد تحت مسمى أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة حدوث آلام في منطقة أسفل الظهر والحوض,

وقد يحدث ذلك بسبب التشنجات المفرطة المصاحبة للمداعبات أو لحظة الوصول إلى الذروة.

مشكلات متوقعة في العلاقة الحميمية الطبيعية

الإدمان على مداعبات اليد بطريقة واحدة أو مجموعة طرق ثابتة أو استخدام أدوات وأجهزة مخصصة لهذا الأمر قد يؤدي إلى شعور المرأة بالانزعاج من التلامس الطبيعي مع الرجل.

وشرح الأمر ببساطة إذا كانت الفتاة تستخدم نفس الهزاز أو تقوم بنفس الحركات بيديها في كل مرة تمارس فيها العادة السرية ، فيمكنها أن تواجه مشكلة في تكرار تلك الأحاسيس مع الزوج ومن ثم ستجد صعوبة في بلوغ الذروة.

أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة

الالتهابات والعدوى

من أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة التي يمكن اعتبارها خطرًا مباشرًا إصابة المرأة بالالتهابات وأمراض الجهاز التناسلي.

إذا كنت المرأة تستخدم ألعابًا جنسية للاستمناء ، ولا تحتفظ بها معقمة أو نظيفة فسوف تسبب البكتيريا والالتهابات.

أيضًا عند استخدام اليد أو الأصابع دون تنظيف وتعقيم فإن احتمالية التعرض للعدوى وانتقال الجراثيم والميكروبات يتضاعف.

هل هناك فوائد للعادة السرية للنساء؟

إذا تحدثنا عن تحدثنا عن أضرار كثرة المداعبة باليد على المرأة فربما علينا أن نتحدث عن بعض الفوائد المحتملة كذلك للاستمناء المعتدل للنساء.

أثناء ممارسة العادة السرية ، يحدث إطلاق مواد كيميائية طبيعية مثل الدوبامين والإندورفين والسيروتونين في مجرى الدم.

هذه الهرمونات يمكن أن تحفز الإحساس بتعزيز المتعة وتسكين الألم. من بين قائمة الأشياء التي يمكن أن يعالجها هذا الإفراج عن المواد الكيميائية هي:

  • الفواق
  • الصداع
  • تشنجات ما قبل الدورة الشهرية لدى النساء.

كم عدد المرات الطبيعية للاستمناء عند النساء؟

يختلف عدد المرات في الأسبوع من امرأة إلى أخرى، وذلك بناءً على ظروفها الصحية العامة.

هناك نساء يمارسن العادة السرية مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم ، أو خمس مرات في الأسبوع ، أو سبع مرات في الأسبوع ، أو حتى لا يمارسنها على الإطلاق. هذا لا يجعلهم بأي شكل من الأشكال أكثر أو أقل جنسيًا.

متى يكون الاستمناء غير آمن للمرأة؟

الاستمناء آمن بشكل عام. ومع ذلك، إذا تم إجراؤه بشكل مفرط وعدواني ، فقد يكون ضارًا.

يمكن أن تحدث الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي أيضًا إذا شاركت ألعابك الجنسية مع شخص مصاب. وإذا فركت المرأة نفسها بقوة فقد ينتهي بها الأمر بإصابة المهبل.

هل الإفراط في الاستمناء ضار بالمرأة؟ ما هي الأعراض الجانبية؟

حتى الأشياء الجيدة ذات النسب المفرطة يمكن أن تكون ضارة. إذا كنت تمارس العادة السرية بشكل مفرط ، فقد يؤدي ذلك إلى:

  • خشونة وتهيج شديد في الأعضاء التناسلية من الاحتكاك الشديد
  • تعيش كثيرًا في رأسك وفي تخيلاتك ، بدلاً من مواجهة الواقع
  • قطع الاتصال عاطفيًا أو حسيًا عندما يتعلق الأمر بشريكك
  • تكييف نفسك حتى تصبح مثارًا أو تصل إلى هزة الجماع بطريقة واحدة محددة ، إذا كنت تمارس العادة السرية بنفس الطريقة في كل مرة

كيف أعرف أنني أمارس العادة السرية بشكل مفرط؟

سوف تعرف أنك تمارس العادة السرية بشكل مفرط عندما تلاحظ واحدة أو أكثر من هذه الإشارات التحذيرية:

  • يسبب لك ضيقًا نفسيًا كبيرًا
  • عندما تمارسين العادة السرية عدة مرات في اليوم للهروب من التوتر أو حقائق الحياة اليومية
  • تفضلين ممارسة العادة السرية بدلاً من إقامة علاقة حميمة مع زوجك ، وبالتالي ، فقد توقفت تمامًا عن العلاقات الجنسية معه
  • تجرحين نفسك بانتظام عن طريق فرك نفسك بقوة
  • لا يكاد يكون لديك وقت لأصدقائك أو عائلتك ، لأنك مشغولة جدًا في إمتاع نفسك
  • تشعرين دائمًا بالشهوة وتحاربين الرغبة في إسعاد نفسك
  • ألم وخشونة وتهيج في منطقة الأعضاء التناسلية

ما هو علاج إدمان العادة السرية؟

إذا كنت تشعرين أو تعلمين أنك تمارسين العادة السرية بشكل مفرط وتعرقل حياتك اليومية ، فاستشيري طبيبة على الفور .

والذي بدوره قد يحيلك إلى طبيب نفسي أو مستشار.

سيساعدك الطبيب النفسي أو المستشار في تنظيم وتحويل طاقاتك بطريقة أكثر إنتاجية وفطمك تدريجيًا عن ممارسة العادة السرية العدوانية.

في بعض الأحيان ، يمكن أيضًا اقتراح الأدوية اعتمادًا على الأعراض والظروف الصحية العامة.

قد يهمك أيضًا 👇👇

X

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى