فوائد الحجامة للجنس وأفضل مواضع الحجامة لعلاج الضعف الجنسي

تعتبر الحجامة من أشهر العلاجات الشعبية القديمة التي ما زالت رائجة في وقتنا الحالي، لما لها من فوائد لا يستطيع أحد إنكارها، إلى جانب أنها لا تتعارض مع العلاج الطبي ولا تؤثر على الأدوية والعقاقير الكيميائية، ويُقدم لكم موقع للرجال فقط في هذا المقال جميع فوائد الحجامة للجنس وللصحة العامة وطريقة إجرائها لعلاج الضعف الجنسي.

فوائد الحجامة للجنس

فوائد الحجامة للجنس

تعمل الحجامة على التخلص من التورمات العضلية والتخلص أيضا من مشكلة الأوعية الدموية الموجودة في الجهاز التناسلي، كما أنها تمنع وجود التجلطات والأمراض العضوية، وبجانب كل ذلك تعمل الحجامة على تنشيط الدورة الدموية بالجسم، مما يساعد على العلاج من الاكتئاب أو شدة التوتر، مما يحفز العملية الجنسية.

بجانب الفوائد العلاجية التي تقدمها الحجامة لعلاج مشكلة الضعف الجنسي ككل، هناك فوائد خاصة لعلاج مشكلة الانتصاب عند الرجال بشكل خاص، ويمكننا توضيح تلك الفوائد من خلال الآتي :

  • تتخلص الحجامة من آثار الضغط العصبي والتوتر لدي الرجال، حيث أنها تخلص الجسم من السموم من خلال خروج الدم الفاسد، مما يساعد بشكل كبير على تهيئة العضو الذكري للدخول بعلاقة بدون مواجهة أي مشكلة من مشاكل الضعف الجنسي.
  • تساعد الحجامة بشكل عام على تنشيط الدورة الدموية بجميع أجزاء الجسم لدي الرجال، مما يؤدي بالتأكيد إلى وصول وتدفق الدم بشكل طبيعي إلى جميع أعضاء الجسم، وبالتالي سيصل الدم بشكل طبيعي إلى الجهاز التناسلي، وحينها لن يتم مواجهة مشكلة الضعف الجنسي مرة أخرى.
  • تقوم الحجامة بتوسيع الأوعية الدموية بنسبة كبيرة، مما يخلص الجسم من أمراض تورم العضلات والأوردة التي يعاني منها البعض في الجهاز التناسلي، مما يقي جسم الرجل حينها من الألم أو المضاعفات الخطيرة.

لا تقتصر فوائد الحجامة على علاج ضعف الانتصاب فقط، بل تستطيع أن تعالج الكثير من مشاكل الضعف الجنسي عند الرجال ومن أبرزها:

  • قلة عدد الحيوانات المنوية.
  • تشوه الحيوانات المنوية.
  • دوالي الخصيتين.
  • سرعة القذف أو القذف المبكر.
  • انخفاض الرغبة الجنسية، أو ضعف الشهوة الجنسية عند الرجال.
  • التهاب أو تضخم البروستاتا.

فوائد الحجامة للصحة

من أكثر ما يميز الطرق العلاجية الشعبية والتقليدية ومنها الحجامة، أن فائدتها لا تقتصر على شفاء عضو معين في الجسم، بل تنتشر فائدتها لتعم كافة أجزاء الجسم، ومن أبرز فوائد الحجامة للجسم بشكل عام ما يلي:

  • إعادة تنظيم مسارات الطاقة في الجسم.
  • تقوية الجدران الداخلية والخارجية للأوعية الدموية الدقيقة والكبيرة والرئيسية، وبالتالي تقليل احتمالية الإصابة بتصلب
  • الشرايين وأمراض القلب.
  • تدعيم عمل العقد والأوردة الليمفاوية.
  • تخليص الجسم من السموم والأخلاط الكيميائية الناتجة عن آثار الأدوية الباقية في الجسم، وتلك التي تنتج عن الألوان والنكهات الاصطناعية المضافة للأصناف الغذائية المختلفة.
  • تدعيم الجهاز المناعي للجسم وزيادة قدرته على مقاومة الأمراض.
  • الحجامة في الفقرة السابعة من العنق تساعد على إعادة التوازن الهرموني في الجسم.
  • تساعد على استرخاء الأعصاب وإزالة تشنج العضلات.
  • تدعيم وتنشيط عمل الدماغ خاصة المراكز المسؤولة عن السمع والذاكرة والإدراك والكلام والحركة.
  • تنشيط الغدة النخامية.
  • تخليص الجسم من الأحماض الزائدة عن حاجته.
  • تحفيز الحجامة للجسم على زيادة إنتاج هرمون الكورتيزون الطبيعي في الدم حيث يعتبر المسؤول عن تخفيف الألم.
  • تقليل تركيز مستويات البولينا في الدم.
  • تفيد الحجامة في منع أكسدة الكوليسترول الضار في الدم والوقاية من حدوث التجلطات الدموية.

إجراء الحجامة

يمكن تصنيع الكؤوس المستخدمة في علاج الحجامة من مجموعة من المواد المختلفة، بما في ذلك الخيزران والزجاج والطين، ويفضل استخدام الكؤوس التي يمكن التخلص منها؛ لأن غير القابلة للتخلص منها تتطلب إجراءات تعقيم وتطهير متقدمة قبل إعادة استخدامها.

يعتمد حجم الكؤوس على الموقع الذي يتم استخدامها فيه، كما تُستخدم شفرة جراحية حادة لعمل تمزقات سطحية، وذلك في حال استخدام طريقة الحجامة الرطبة. وحديثًا تُجرى الحجامة باستخدام كؤوس زجاجية، وتكون مكورةً بالكامل ومفتوحةً من جهة واحدة فقط، وهي الجهة التي ستوضع على الجلد.

كما يذكر أنه يتم إجراء الحجامة في بعض الأحيان مع علاجات الوخز بالإبر، ويمكن أن يجرى العلاج مع الصيام أو تناول وجبات خفيفة فقط لمدة ساعتين إلى ثلاث ساعات قبل جلسة الحجامة للحصول على أفضل النتائج.

أفضل مواضع الحجامة لعلاج الضعف الجنسي

بناء على تلك جميع الفوائد التي ذكرناها تعتبر الحجامة أفضل العلاجات الطبيعية لمشكلة الضعف الجنسي ، ولكن لتحقيق وتطبيق ذلك العلاج لابد من وضع الحجامة بمواضعها الصحيحة وتتمثل تلك المواضع في الآتي :

  • الموضع الأول: أسفل الرقبة مباشرة، ويساعد ذلك الموضع في التخلص من التوتر الذهني والصداع الناتج عن الضغوط اليومية.
  • الموضع الثاني: عند الفقرات المقابلة للمعدة، حيث تعمل تلك المواضع على التجفيف من آلام الجسم بشكل كبير والتخلص من أمراض المعدة مثل التهاب القولون وغيره.
  • بالنسبة للموضع الثالث فهو عند الفقرات الموجودة أسفل الظهر، وتساعد تلك المواضع في تنشيط الجهاز العصبي والتخلص من الشعور بالتوتر، كما أنها تعمل على تحفيز وتنشيط الأوعية الدموية التي توصل الدم وتجعله يتدفق للجهاز التناسلي.
  • الوضعية الرابعة والأخيرة هي المنطقة الموجودة أسفل البطن، وتساعد الحجامة في تلك المنطقة على تنشيط الجهاز التناسلي بشكل مباشر، حيث أنها تعمل على تنشيط الدورة الدموية والأوردة المارة بالجهاز التناسلي الخاص بالرجل، مما ينهي مشكلة عدم الانتصاب بالشكل الطبيعي.

يتم عمل الحجامة بتلك المواضع الهامة لعلاج الضعف الجنسي على يد متخصص، فلا يمكن عملها بشكل عشوائي علي يد غير متخصصين لتجنب عملها بشكل خاطئ، لذلك يقوم بعملها بعض الأطباء المتخصصين وبعض المراكز الطبية التي تستخدم العلاج الطبيعي لعلاج مثل تلك الحالات بشكل طبي مضمون.

الأعراض الجانبية للحجامة

لا توجد للحجامة الكثير من الأعراض الجانبية، لكن عادة ما تحدث هذه الأعراض أثناء القيام بالحجامة، أو بعد الانتهاء منها مباشرة، ومن هذه الأعراض ما يأتي:

الأعراض الجانبية التي تحدث أثناء الحجامة، تمشل الآتي:

  • الدوار.
  • التعرق.
  • الغثيان.

الأعراض الجانبية التي تحدث بعد الحجامة، تشمل الآتي:

  • حدوث تهيج في المنطقة المحيطة بالكأس والتي تكون على شكل دائري.
  • الشعور بألم مكان الشق.
  • ظهور بعض الكدمات.
  • استمرار الشعور بالدوار.
  • تلون الجلد المستمر.
  • حدوث الندوب بسبب الشقوق.
  • الإصابة ببعض الحروق.
  • الإصابة بالتهاب الجلد.
  • الحجامة تؤدي إلى تفاقم الأكزيما والصدفية.

الحالات النادرة التي قد تحدث بسبب الحجامة، يذكر منها ما يأتي:

  • حدوث نزيف داخل الجمجمة.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • الإصابة ببعض الأمراض المنقولة بالدم، مثل مرض الكبد الوبائي (ج)؛ بسبب استخدام أجهزة الحجامة على أكثر من شخص دون تعقيمها جيدا.

الحالات التي يجب فيها تجنب الحجامة

يتم تجنب القيام بالحجامة إذا كان الشخص مصابا بإحدى الحالات التالية:

  • حروق الشمس.
  • وجود الجروح.
  • تقرحات الجلد.
  • وجود إصابة أو كدمة حديثة.
  • وجود اضطرابات في أعضاء الجسم الداخلية.

في نهاية هذا المقال نكون قد تحدثنا عن فوائد الحجامة للجنس وللصحة العامة بالإضافة إلى استعراض كيفية إجراء الحجامة من حيث الأدوات المستخدمة فيها وأفضل مواضع الحجامة لعلاج الضعف الجنسي مع توضيح الأعراض الجانبية للحجامة.

قد يهمك أيضا:

X

اكتب تعليق