Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ما هي خشونة المفاصل وما هي أسبابها وأهم طرق علاجها الطبيعية

خشونة المفاصل من الأمراض الشائعة خاصة بين كبار السن ، وتعد النساء هن الأكثر عرضة لخشونة المفاصل ، وتبدأ أعراض خشونة المفاصل بمجرد تآكل الغضاريف التي تغطي المفاصل ، وقد يكون السبب في هذا هو قلة الحركة ، حيث أن هذه الغضاريف تنمو وتتغذى من خلال الحركة المستمرة من الضغط والانبساط ، ومن خلال هذه العملية يتم امتصاص السكر والبروتين ، أما في حالة قلة الحركة لا تتغذى هذه الغضاريف وبالتالي تتآكل وينتج عنها خشونة المفاصل .

الغضاريف بين العظام ليست ضعيفة ، على العكس هي قوية وكذالك مرنة ، ودورها الأساسي تغطية العظام ، حتى لا تتآكل أثناء الحركة وتسبب الألم أو العجز عن الحركة بشكل طبيعي ، ويعد مفصل الركبة من أكثر المفاصل التي تتعرض لهذه المشكلة ، ومن ثم مفصل الفخذ والذي غالبًا ما يتأثر بطبيعة العمل مع تقدم السن.

ما هي خشونة المفاصل وما هي أسبابها وأهم طرق علاجها الطبيعية

ما هي خشونة المفاصل وما هي أسبابها وأهم طرق علاجها الطبيعية

أقرأ أيضًا : زيادة الوزن وتأثيرها

أسباب خشونة المفاصل :

  • أولًا : السمنة المفرطة والتي يصعب معها الحركة بسهولة وبالتالي تمثل ضغط وإجهاد شديد على المفاصل ، ويؤدي ذلك إلى إصابة المفصل ، ومع تكرار الإصابة وتقدم العمر تبدأ أعراض خشونة المفاصل والتي تأتي ومعها شعور بالألم خاصة عن الاستيقاظ من النوم ، كذالك يشعر المريض بخشونة المفاصل بعدم الثبات ، وقد يلاحظ بعض التورم والالتهابات .
  • ثانيًا : الأعمال الشاقة : وخاصة أعمال المنزل والتي تفرض على السيدات العمل طوال اليوم ، وبالتالي زيادة الضغط على المفاصل ، والشعور بالألم الشديد أثناء الحركة أو أثناء صعود السلالم ، وهو ما يعني تآكل وخشونة و أيضًا ضعف العضلات .

أطعمة تساعد على علاج خشونة المفاصل :

هناك أنواع تساعد على علاج خشونة المفاصل وتوقف تآكلها ، وهذه الأطعمة مثل أسماك السلمون والسردين والماكريل وجميعهم أغنياء بمادة الأوميجا 3 ، والتي ينصح بتناولها مرتين على الأقل أسبوعيًا ، كذالك هناك منتجات الصويا والتي تكافح الالتهابات وتحتوي على كميات كبيرة من الأوميجا 3 ، هناك أيضًا زيت الزيتون ، والكريز والذي يعد من أفضل الأطعمة التي تحارب النقرس .

كذالك يحتوي الكريز على مادة الانثوسيانين والتي تعد مضادة للالتهابات ، ويمكن أيضًا تناول منتجات الألبان لاحتواءها على الكالسيوم وفيتامين د والتي تساعد في علاج الهشاشة ، كذالك هناك البروكلي والذي يحارب أمراض المفاصل ويساعد في علاجها بشكل فعال ، أخيرًا هناك الشاي الأخضر والذي يعد من أغنى المواد التي تحتوي على مضادات الأكسدة ، و المواد البوليفينولية التي تساعد في علاج الالتهابات وتبطيء من تآكل الغضاريف .

ما هي خشونة المفاصل وما هي أسبابها وأهم طرق علاجها الطبيعية

ما هي خشونة المفاصل وما هي أسبابها وأهم طرق علاجها الطبيعية

أنواع علاج خشونة المفاصل :

هناك العديد من الطرق التي يمكن أن نعالج بها الخشونة في المفاصل والتي سوف نتناولها بالتفصيل فيما يلي :

-أولًا : العلاج بالطرق غير الدوائية : وهذا العلاج غالبًا ما يهدف إلى تخفيف الألم و التقليل من التورم وتحسين أداء المفاصل وهذه الطريقة تشمل عدة طرق أولها العلاج الطبيعي عن طريق ممارسة بعض التمارين التي تساعد في تحسين حالة المرضى ، كذالك هناك التحفيز الكهربي عن طريق أجهزة مخصصة لذلك من أجل تحفيز الأعصاب المجاورة للمفاصل المصابة ، كذالك هناك العلاجات الحرارية من تبريد وتسخين وهدف هذه العلاجات تخفيف الألم والتورم ومساعدة المرضى في الاسترخاء .

-ثانيًا : العلاج بالدواء : لا يوجد علاج حاسم في مشاكل المفاصل وغالبًا ما يكون علاج المشكلات المشابهة يعتمد على المسكنات مثل الباراسيتامول ومضادات الالتهاب ، كذالك هناك الحقن بالكورتيزون و الذي يسكن الألم ويحسن الحركة ولكن له آثار سيئة على المدى الطويل ، كذالك هناك حمض الهيالورونيك وهو أحد الأحماض التي تدخل في تكوين السائل الزلالي ، ويستخدم بالحقن من أجل زيادة لزوجة هذا السائل وتسكين الألم ، أخيرًا هناك الجلوكوزامين والذي يعد أحد مكونات الغضروف ويستخدم في ترميم المفصل وتأخير تطور الخشونة والتآكل .

-ثالثًا : الجراحة : هناك عدة إجراءات وتدخلات جراحية تساعد في علاج المشكلة ، أهمها تنظير المفصل والتي تتم عن طريق إزالة جزء من الغضروف وتنظيف المفصل ، هناك أيضًا عمليات استبدال المفصل وتركيب مفصل صناعي بدلًا منه ولكن لا يحدث هذا الإجراء إلا في الحالات شديدة السوء .

-رابعًا : العلاج التجديدي والذي يعتمد على تجديد الغضروف المتضرر وهناك عدة بدائل تستخدم في العلاج التجديدي ، أهم هذه البدائل هو البلازما والتي تسحب من دماء المريض من أجل فصل الصفائح الدموية وإعادة حقنها في الأماكن المتضررة من أجل إعادة ترميم الأنسجة المتضررة ، كذالك هناك الخلايا الجذعية والتي تعمل على إعادة تجديد الأنسجة أيضًا ، وغالبًا ما تعطي هذه الطرق نتائج جيدة ومريحة بالنسبة للمرضى ولكنها ما زالت طرق غير رائجة ومنتشرة في مجال علاج المفاصل مما يجعل البعض يخاف تجربتها .

عن الكاتب

لمياء شاهين

خريجة كلية الآداب قسم الإعلام والمعلومات ، أعشق الكتابة فهي بمثابة الرئة الثالثة ، أعتقد أن أهم ميزة في أي شخص ألا يتوقف أبدًا عن السعي وراء أحلامه ، وإن حدث ووجدها يجب أن يتمسك بها جيدًا وألا يفلتها أبدًا ، لأن ضياعها يعني ضياعه هو شخصيًا

اكتب تعليق