Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

علاج الجفاف عند الاطفال و أعراضه و أسبابه و كيفية الوقاية منه

الجفاف مشكلة مرضية يعاني منها غالبية الأطفال إن لم يكن كلهم , فهي تكون نتيجة لبعض المشكلات الصحية و أشهرها الإسهال , فمع إصابة الطفل بالإسهال قد تتطور الحالة و يصاب الطفل بالجفاف , و هو الأمر الذي يستدعي التدخل من أجل علاج الجفاف عند الاطفال .

علاج الجفاف عند الاطفال

قد يهمك أيضا علاج الامساك الشديد في المنزل و كيفية الوقاية منه

ما هي مشكلة الجفاف عند الأطفال

الجفاف هو مشكلة يعاني منها غالبية الأطفال , و تحدث عندما يفقد الجسم مقدار كبير من السوائل , فيحدث عندما تقل مياه الشرب في نفس الوقت الذي يحدث فيه فقدان للسوائل , و هناك العديد من الأسباب التي تتسبب في فقدان السوائل مثل الإسهال أو عن طريق القيء أو التعرق أو عدة أسباب أخرى سوف نذكرها , فيتسبب في حدوث تقلصات في العضلات أو إغماء , و بمرور الوقت يصاب الجسم بالجفاف الشديد .

من الممكن أن يصاب أي شخص بالجفاف , فقد يصاب به أي فئة عمرية و لكن للأسف يكون أكثر خطورة إن أصيب به الأطفال الرضع أو الأطفال الصغار أو كبار السن .

أسباب الجفاف عند الأطفال

الإسهال

الإسهال الشديد و الحاد يعد من الأسباب الرئيسية للإصابة بالجفاف و بخاصة عند الأطفال الرضع و الأطفال الصغار , و الإسهال الشديد هو الإسهال الذي يأتي بشكل مفاجئ و عنيف , و يتسبب ذلك الإسهال في فقدان الكثير من الماء و الكثير من الأملاح المعدنية في فترة قصيرة , و يعد الأطفال الصغار و الأطفال الرضع هم الأكثر عرضه لهذا الإسهال الشديد .

القيء

القيء غالبا ما يكون مصاحب لحالات الإسهال و النزلات المعوية , و هو يتسبب في الإصابة بالجفاف نظرا لفقدان مقدار كبير من السوائل .

ارتفاع درجة حرارة الجسم

الكثير من الحالات التي يتم فيها ارتفاع درجة حرارة الجسم يزيد معها الجفاف , هذا بالإضافة إلى أنه كلما زادت درجة حرارة الجسم كلما زادت حدة الجفاف , و إن صاحب ارتفاع درجة الحرارة وجود إسهال أو قيء يزداد حدة الجفاف , حيث يكون الجسم أكثر عرضه لفقدان كميات أكبر من السوائل .

التعرق الشديد

العرق هو فقدان للماء عبر مسام الجلد , و كلما ذادت كمية العرق في حالة بذل الكثير من الجهد و لم يتم تعويض الجسم عن تلك السوائل المفقودة , و مع ارتفاع درجة حرارة الجو و ارتفاع منسوب الرطوبة تزيد حالة التعرق و يزداد فقدان مقدار السوائل في الجسم , هذا و قد يزداد مقدار السوائل المفقودة في فصل الشتاء أيضا .

الرياضيون المراهقون يكونون هم الأكثر عرضة للإصابة بالجفاف , فمع ممارسة الرياضة و بذل الكثير من المجهود يزداد كمية التعرق لديهم , فضلا عن أن أوزانهم أقل عادة من أوزان البالغين , فمع قلة الخبرة في مشكلة الجفاف و حول حاجة الجسم إلى تعويض ما تم فقدانه من ماء يكون من السهل الإصابة به .

قد يهمك أيضا علاج الاسهال عند الكبار والاطفال بالاعشاب والادوية والاسباب والمضاعفات

كثرة التبول

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى كثرة التبول و تصنف كالتالي :

  • السكر الغير مشخص , و هو سكر غير متحكم و يعد من المشكلات الصحية التي تتعلق بطريقة استفادة الجسم من السكر , و يتسبب ذلك النوع من السكر في الشعور بالعطش الشديد و زيادة عدد مرات التبول .
  • السكر الكاذب , و هو نوع آخر من السكر عبارة عن اضطرابات هرمونية تعمل على جعل الكلى في حالة ضعف فلا تكون قادرة على حفظ الماء , فتتسبب في زيادة العطش و في الشعور برغبة زائدة في تناول الماء و زيادة الرغبة في التبول .
  • بعض أنواع العقاقير الطبية مثل أدوية إدرار البول أو أدوية مضادات الهيستامين و أدوية ضغط الدم و بعض عقاقير الاكتئاب و النفسية قد تتسبب كل تلك العقاقير في الجفاف , و ذلك لأنها تؤدي إلى كثرة التبول و كثرة التعرق أكثر من المعدلات الطبيعية .
  • الكحول من المواد التي تؤدي إلى الإصابة بالجفاف .
  • عدم تناول المقدار الكافي من الماء و بخاصة في فصل الصيف و مع درجات الحرارة المرتفعة أو عند القيام بمجهود كبير يزيد من الجهد و من درجة التعرق , و خلال الطقس الحار يزداد التعرق و بالتالي يخسر الجسم العديد من الماء , ففي حالة لم يتم تعويض هذا النقص بتناول الماء و السوائل الكافية يحدث الجفاف .
  • يمكن أن يتعرض أي شخص للجفاف , و لكن هناك بعض الحالات تكون أكثر عرضه للإصابة مثل الأطفال و كبار السن أو الأشخاص المصابين بأمراض مزمنة

أعراض الجفاف

كما ذكرنا فإن الجفاف من المشكلات الصحية التي تستلزم العناية و بخاصة في البداية حتى يمكن معالجة الأمر قبل حدوث أية مضاعفات , و لكي نقوم بذلك يجب معرفة الأعراض أولا .

  • الشعور بالعطش , مع زيادة شعور الطفل بالعطش يجب الانتباه إلى ذلك الأمر , فإن حدث ذلك يكون غالبا مؤشر على الدخول في مرحلة الجفاف .
  • نحيب الطفل و بكاؤه بدون دموع .
  • انخفاض البافوح , و اليافوح هو الجزء اللين الذي يوجد في رأس الطفل , و في حالة انخفاض ذلك الجزء اللين عن مستوى ما حوله من الرأس يكون ذلك مؤشر على شدة الجفاف , و يكون هذا العرض للفترة التي تمتد من ولادة الطفل و حتى عمر 18 شهر .
  • غور العين , و معناه أن تكون العين غائرة إلى الداخل , و كلما كانت العين غائرة كلما دل ذلك على إصابة الطفل بالجفاف .
  • حدوث جفاف في الأغشية المخاطية فتجف الشفاه و اللسان .
  • فقدان مرونة الجلد , و يمكن الكشف عن مرونة الجلد بطريقة بسيطة , فيمكن شد جلد البطن أو جلد الرقبة برفق و يمكن عمل ذلك بإصبعين ثم ترك الجلد , فإن عاد إلى طبيعته يكون الجلد مرن , أما إن تأخرت عودة الجلد للاستواء يدل ذلك على الإصابة بالجفاف .
  • كثرة التبول و قلة التبول يعدان عرضين من أعراض الإصابة بالجفاف , فعندما يتبول الطفل بكثرة في حالة عدم تعويض كميات المياه المفقودة يصاب الطفل بالجفاف , و في حالة قلة تبول الطفل عن معدلات تبوله الطبيعية يكون الطفل قد أصيب بالجفاف بالفعل .
  • فقدان الوزن و فقدان الطفل للشهية , فلا يرغب الطفل في تناول الطعام و فقدان الرغبة في تناول الطعام , أو أن يصاب الطفل بفقدان مفاجئ في الوزن .
  • ارتفاع درجة حرارة جسم الطفل .
  • زيادة في سرعة ضربات قلب الطفل .
  • تغير وعي الطفل , أي أن يتهيج الطفل أو أن يتبلد أو يصاب بفقدان الوعي , و تلك العلامات تعد من العلامات الخطيرة للإصابة بالجفاف و يجب حينها الذهاب إلى الطبيب فورا .

قد يهمك أيضا اعراض القولون العصبى واهم انواعه والاسباب

مضاعفات الجفاف لدى الأطفال

قد تحدث بعض المضاعفات عند الإصابة بمشكلة الجفاف إن لم يتم علاج الجفاف عند الاطفال و إهمال الحالة , و يصاب بتلك المضاعفات الأطفال بشكل عام سواء كانوا رضع أو أطفال صغار , و تتمثل المضاعفات فيما يلي :

الإصابة بالحرارة

فإن لم يتم تعويض الجسم بالمقدار الكافي من الماء عن طريق الشرب في حالة القيام بمجهود بدني قوي و عنيف قد يتسبب ذلك في الإصابة بالحرارة , فعند القيام بمجهود بدني عنيف يزيد التعرق فيخسر الجسم مقدار كبير من الماء , و لذلك يجب تعويضه , و إن لم يتم ذلك يصاب بالحرارة سواء كانت حدوث تشنج حرارة متوسطة أو حرارة تتسبب في الإعياء و استنفاد الحرارة وصولا إلى ضربة حرارة مميتة .

حدوث تورم في الدماغ

أحيانا يحدث نتيجة لعدم تعويض الجسم بالسوائل المفقودة إلى بعد الإصابة بالجفاف يحاول الجسم إرجاع هذه السوائل إلى الخلايا مرة أخرى , مما يتسبب في إرهاق الجسم و قد يصل الأمر إلى إرهاق الجسم و انتفاخ الخلايا و انفجارها و إن حدث ذلك في خلايا المخ يكون أمرا خطيرا .

الإصابة بالتشنجات و فقدان الوعي

تعمل الأملاح المعدنية مثل البوتاسيوم و الصوديوم على نقل الإشارات الكهربائية بين الخلايا , فتنقلها من خلية إلى أخرى , و في حالة حدوث عدم توازن في هذه الأملاح المعدنية أو خروجها عن السيطرة يؤدي إلى اختلاط و عدم توازن الإشارات الكهربائية , و ذلك يؤدي إلى حدوث انقباضات غير إرادية تؤدي إلى الإصابة بالتشنجات , و قد يتطور الأمر ليصل إلى فقدان الوعي .

انخفاض شديد و صادم في ضغط الدم

و تعد تلك الحالة هي أخطر المضاعفات التي قد تحدث بسبب الإصابة بالجفاف , فهي من المضاعفات المميتة , فقد يحدث أن ينخفض ضغط الدم و حينها ينخفض مقدار الأكسجين في الجسم مما قد يتسبب في فقدان الحياة .

الإصابة بالفشل الكلوي

يعد ذلك العرض أيضا من الأعراض المميتة , ففي حالة إصابة الجسم بالجفاف و تدهور الحالة قد تتسبب في فشل الكلى , فلا تستطيع الكلى إخراج السوائل الزائدة في الجسم , و بالتالي لا تخرج المواد الضارة و السامة فتبقى في الجسم و قد تؤدي إلى فقدان الحياة .

الغيبوبة و فقدان الحياة

قد يؤدي الجفاف الشديد إلى الدخول في غيبوبة أو فقدان الحياة , و أيضا في حالة عدم علاج الجفاف بالطريقة المناسبة يمكن أن يؤدي إلى نفس النتيجة .

قد يهمك أيضا قرحة المعدة والاثنى عشر وملف شامل عن طرق التشخيص والعلاج

علاج الجفاف عند الاطفال

مما سبق يتضح مدى خطورة الإصابة بالجفاف , و لذلك يجب الاهتمام بسرعة علاج الجفاف عند الاطفال حتى يتم تجنب أية مضاعفات خطيرة , و يكون العلاج كالتالي :

محلول الإرواء الطبي

و يكون هذا المحلول عن طريق الفم و لكن ربما ينصح الطبيب بغير ذلك حينها يجب الاهتمام بما يقوله الطبيب , فربما تستلزم الحالة أمرا آخر .

و يجب الإسراع في علاج الجفاف عند الاطفال و إعطائهم السوائل في وقت مبكر من الجفاف قبل التأخر في العلاج و دخول الطفل في المراحل المتقدمة من المشكلة .

من أمثلة محاليل الإرواء عبر الفم محلول بيدالت الذي يستخدم للأطفال الرضع و الأطفال الصغار , و غالبا ما يستخدم ذلك المحلول عند إصابة الطفل بالإسهال أو القيء , فيحتوي ذلك المحلول على مقدار من الماء و مقدار من الملح و بعض المكونات الأخرى التي تساعد على تعويض الماء و الأملاح التي تم فقدانها من الجسم , و يفضل ذلك المحلول أيضا لأنه يمكنه تعويض الجسم عن تلك المواد بدون تناول الطعام و احتياج الجسم للهضم .

تتوفر محاليل الإرواء في معظم الصيدليات و في مصانع الأدوية , و يحمل كل منها العلامة التجارية الخاصة بالمنتج .

محلول الإرواء المنزلي

قد يحدث نقص و لا يتوفر المحلول في الصيدلية أو لا يكون الوقت مناسبا للخروج لشراء المحلول , و حينها يمكن صنع محلول الإرواء في المنزل بنفسك , و لكن يجب قياس المقادير بدقة و التأكد من القياس , و يمكن الاستعانة بأحد لقياس دقة المقادير , فإن حدث خطأ في قياس المقادير قد يتسبب ذلك في أن يكون المحلول غير فعال أو قد يصل الأمر إلى حد الضرر , و لذلك لابد من توخي الحذر , و تكون الطريقة كالتالي :

المكونات

  • 6 ملاعق شاي من السكر
  • نصف ملعقة شاي من الملح
  • لتر ماء شرط أن يكون الماء صحي و آمن

طريقة تحضير محلول علاج الجفاف عند الاطفال

  • قم بخلط المكونات معا و صنع المحلول .
  • يفضل معرفة المقدار الكافي من المحلول الواجب إعطاءه للطفل , و يتوقف مقدار المحلول على عمر الطفل و على درجة الجفاف الذي يعاني منها الطفل .
  • عند إعطاء محلول الإرواء للطفل يجب أن يتم إعطاءه ببطء و بشكل تدريجي حتى تمام التأكد من تحول لون بول الطفل ليصبح صافي اللون .
  • في حالة معاناة الطفل من القيء يجب أن يعطى محلول الإرواء بكميات بسيطة و في أوقات متفرقة , فيمكن إعطاء المحلول للطفل بالملعقة .
  • في حالة عدم احتفاظ الطفل بالسوائل يمكن الانتظار لمدة من نصف ساعة إلى ساعة ثم محاولة إعطاؤه المحلول مرة أخرى .
  • لحفظ المحلول يجب أن يحفظ في درجة حرارة الغرفة .

قد يهمك أيضا علاج الكحة الشديدة في المنزل و كيفية الوقاية منها

الرضاعة الطبيعية و شروط الرضاعة الصناعية

ينصح جميع الأطباء بضرورة مواصلة الرضاعة الطبيعية حتى و لو كان الطفل مريض , و لكن ليست الرضاعة الطبيعية واحدها كافية , بل يجب إعطاء الطفل محلول الإرواء أيضا , و لكن إن كان الطفل لا يعتمد على الرضاعة الطبيعية و يعتمد على الرضاعة الصناعية يفضل تحويل الحليب إن كان يحتوي على اللاكتوز و استبداله بحليب خالي من اللاكتوز حتى لا يزيد من مشكلة الإسهال , و ذلك لأن اللاكتوز يكون صعب في الهضم في معدة الطفل في حالة الإسهال و بالتالي قد يتسبب في جعل الأمر أكثر سوء .

عند تجهيز الرضاعة يفضل عدم تخفيف الحليب بدرجة أكبر من الدرجة الموصى بها , فقد ينصح الطبيب بعمل محلول الإرواء الفموي لمدة تتراوح من 12 و 24 ساعة .

تنظيم الطعام و الشراب

يعد محلول الإرواء المستخدم في علاج الجفاف عند الاطفال هو أفضل سائل يمكن إعطاؤه للأطفال المصابين بالجفاف , فهو يوفر للطفل الأملاح و العديد من العناصر التي لا توجد مجتمعة في الماء أو في الكثير من الأطعمة , فالماء لا يوفر الأملاح المعدنية التي تلزم لحالة الجفاف , و مشروبات الطاقة توفر تلك الأملاح المعدنية و تستطيع تعويض السوائل المفقودة من الجسم و لكن تعوض السوائل المفقودة عن طريق العرق فقط و هو أيضا غير فعال في حالات الإسهال و القيء .

أيضا هناك بعض المواد الغذائية التي لا يفضل إعطاءها عند علاج الجفاف عند الاطفال , فيمنع الحليب و الكافيين و الصودا و عصير الفاكهة أو الجيلي , فتلك المواد على الرغم من أنها سوائل إلا أنها لا تعالج الجفاف و قد تسيء من الأعراض .

أهمية محلول الجفاف

محلول علاج الجفاف عند الاطفال له القدرة على تعويض السائل المفقود بشكل فعال , و تكمن أهميته فيما يلي :

  • تعويض السوائل و المواد المفقودة من جسم الطفل من السوائل و الأملاح و الجلوكوز بشكل فعال و متوازن .
  • متوفر في كل مكان و هو سهل التحضير , فيتم إضافة محتوى الكيس إلى 200 ملليمتر من الماء النظيف ( الماء الذي تم غليه مسبقا ) .
  • يعمل محلول علاج الجفاف عند الاطفال على مساعدة جدار الأمعاء ليقوم بعمله مرة أخرى بشكل سريع بعد تعطلها بسبب وجود الجراثيم المسببة للإسهال .

قد يهمك أيضا أهم 5 مهارات تجعلك أباً ناجحاً

تعليمات عند إعطاء الطفل محلول الجفاف

هناك بعض الإرشادات التي يجب أن يتم إتباعها عند إعطاء الطفل محلول علاج الجفاف عند الاطفال و هي كالتالي :

  • يقرر الطبيب أنه لابد من تعويض جسم الطفل عن السوائل التي فقدت في خلال 6 إلى 8 ساعات , و يقوم الطبيب بحساب مقدار السوائل التي فقدت من جسم الطفل و يتم تحديد ذلك وفقا لدرجة الجفاف .
  • في حالات الفيء الشديد يجب أن يتم إعطاء المحلول للطفل على فترات متقاربة , و يفضل إعطاؤه 5 ملليمتر كل 2 أو 3 دقائق .
  • تجنبا لارتفاع نسبة الصوديوم في الدم يجب إعطاء الطفل كميات مساوية لكميات المحلول الذي تم استخدامه خلال 24 ساعة .
  • قد يرغب البعض في إعطاء الطفل مضادات حيوية , و لكن لا يجب إعطاؤه أي نوع من المضادات الحيوية إلا بأمر من الطبيب , فغالبية حالات الإسهال التي تحدث تكون بسبب فيروسات في المعدة , و لا يمكن للمضاد الحيوي أن يعالج الفيروسات , بل و قد يتسبب في زيادة حدة الإسهال .
  • بعد الانتهاء من علاج الجفاف عند الاطفال من الجفاف يوصى باستئناف الطعام المعتاد بشكل تدريجي مع الاستمرار في إعطاء الطفل المحلول .

ملحوظة هامة

أثبتت أبحاث حديثة هامة أن استخدام محلول علاج الجفاف عند الاطفال بشكل خاطئ و بخاصة مع الأطفال الرضع الذين يعانون من نزلات معوية قد يتسبب في ارتفاع منسوب أملاح الصوديوم في الدم , و لذلك يجب الحرص عند استخدامه .

الحالات التي تستدعي الذهاب إلى الطبيب

هناك بعض الحالات التي يكون من الواجب الذهاب إلى الطبيب عند الإصابة بالجفاف و هي كالتالي :

  • إن كان عمر الطفل المصاب أقل من 6 أشهر .
  • ظهور أي عرض من أعراض الجفاف .
  • إن كان الإسهال يصاحبه ارتفاع شديد في درجة الحرارة أي 39 درجة مئوية .
  • إن كان الإسهال مصحوباً بقيء و يستمر لمدة 8 ساعات أو أكثر .
  • أن يحتوي القيء على مخاط أخضر اللون أو يحتوي على دماء .
  • أن يحتوي البراز على مخاط أو دماء .
  • في حالة عدم تبول الطفل لفترة 8 ساعات أو أكثر .
  • إذا أصيب الطفل بتصلب في الرقبة .
  • وجود ألم شديد في بطن الطفل و يستمر الألم لمدة ساعتين أو أكثر .
  • الرغبة الشديدة في النوم و النعاس الشديد الغير معتاد .

كيفية علاج الجفاف عند الاطفال

  • استخدام محلول علاج الجفاف عند الاطفال بالخطوات التي تم ذكرها .
  • تعويض جسم الطفل عن السوائل المفقودة .
  • الاهتمام بالتغذية السليمة للطفل .
  • بالنسبة للأطفال الرضع يفضل الاستمرار في الرضاعة الطبيعية , و إن كان الحليب صناعي يرجح بعض الأطباء أنه من الأفضل التوقف عن الحليب الصناعي لمدة 12 إلى 24 ساعة و خلال تلك المدة يستبدل الحليب بمحلول علاج الجفاف عند الاطفال ثم بعد مرور المدة يتم الرجوع إلى الحليب الصناعي مرة أخرى حسب شهية الطفل .
  • في الأربعة و عشرون ساعة الأولى يفضل إطعام الطفل تفاح أو موز أو أرز أو ماء الأرز أو عيش التوست إلى جانب محلول علاج الجفاف عند الأطفال , و الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر و الدهون مثل الأطعمة المقلية و الآيس كريم و يفضل تجنب منتجات الألبان منذ فترة الإصابة و لمدة أسبوع .
  • في الغالب يعود الطفل لعادات الطعام الطبيعية بعد العلاج من الإسهال بنحو ثلاثة أيام .
  • منذ البداية يجب توعية الأم بأهمية الرضاعة الطبيعية , فهي تقلل من خطر حدوث مضاعفات للطفل , و يجب توعية الأم بالطرق الصحيحة الطبية و الدقيقة لتحضير محلول علاج الجفاف عند الاطفال حتى يكون فعال و لا يتسبب في أية أضرار , و أيضا يجب توعية الأم حول طريقة استخدام الحليب الصناعي حتى لا يصاب الطفل بارتفاع في منسوب أملاح الصوديوم في الدم .

قد يهمك أيضا علاج التهاب الحلق بالاعشاب والادوية عند الاطفال والكبار

طرق الوقاية من الجفاف

  • الحرص على نظافة الطعام المقدم إلى الطفل .
  • الحرص على نظافة الماء الذي يتناوله الطفل .
  • الحرص على نظافة الطفل بشكل دائم و غسل الطفل ليديه باستمرار منعا لانتقال الجراثيم .
  • الحرص على نظافة المنزل و الأماكن التي يعيش بها الطفل للحد من إصابته بالجراثيم .
  • إعطاء الطفل القدر الكافي من الماء و السوائل حتىيقوم بتعويض الجسم عن العرق و الماء و السوائل التي تخرج منه بشتى الطرق .
  • يجب متابعة حالة الطفل لمعرفة إن ظهرت عليه أية تغيرات قد تكون مؤشر على الإصابة بالجفاف .
  • متابعة مقدار السوائل التي يفقدها الطفل و بخاصة أثناء فصل الصيف مع ارتفاع درجات الحرارة أو قيامه بمجهود أو عند إصابته بأي وعكة صحية .
  • الاهتمام بتقديم التغذية السليمة و الصحية للطفل .
  • تجنب الإكثار من الحلوى .
  • الحرص على إعطاء الطفل التطعيم اللازم ضد بكتيريا السالمونيلا Salmonella , و التي تتسبب في الإصابة بالإسهال و بحمى التيفود .
  • أثبتت دراسة أنه عند إصابة الطفل بالإسهال المائي يمكن إعطاؤه سائل عصيدة الحبوب أو الشاي العشبي المسمى بالزهورات بالإضافة إلى الشوربة و الماء , فهي من شأنها تعويض الجسم عن السوائل المفقودة .

 

قد يهمك أيضا علاج الكحة الجافة و الشديدة بالاعشاب عند الاطفال و الكبار

الجفاف من المشكلات الصحية الصعبة و التي قد تتطور و تتسبب في مضاعفات خطيرة و بخاصة لدى الأطفال , و لذلك يجب علاج الجفاف عند الأطفال و الكبار أيضا في مراحل المرض الأولى و إنقاذ الطفل و تجنب حدوث أية مضاعفات , فالوقاية خير من العلاج .

عن الكاتب

على الشاعر

مصرى حاصل على بكالوريوس هندسة الكترونية و خبير فى مجالات التقنية و الهواتف المحموله .

اكتب تعليق