Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

كيف تتجنب الصمت أثناء العشاء الرومانسي ؟

يمكن أن يكون العشاء في المنزل رومانسياً. أو على أقل تقدير، فرصة جيدة لتمضية وقت جيد مع شريكك.

ويقول الطبيب النفسي ميل شوارتز، لو كان الصمت على العشاء سببه الغضب والاستياء فتلك مسائل ربما تحتاج فيها إلى معالجة مهنية متخصصة ولكنك إن لم تكن تستطيع التفكير بأي شيء شيق تتحدث عنه، فإليك 6 طرق لتنشيط محادثاتك أثناء العشاء.

لا تقل أكثر من كيف كان يومك؟

ويقول شوارتز بأنه يمكن أن تنتهي مواضيع الحديث بينكم سريعاً إذا كان سؤالك عن مجرد ما فعلَتْه أثناء اليوم فقط. ولكن إذا كنت تسأل عن المشاعر التي شعرت بها عند قيامها بتلك الأعمال مثل- كيف شَعَرَتْ بعد مقابلتها للعميل الجديد أو عن توترها بشأن موعد مقابلتها النهائي القادم- فستفتح الباب أمام كل الأشياء المهمة حقا. وأضاف شوارتز بأن كثيراً من الناس لا يحاولون الاستماع والاستفسار بشكل يرضي الطرف الأخر مع أن تلك الأشياء هي الحل.

قم بتشغيل بعض الموسيقى

وبيًّنَ بحث في اليابان بأن الموسيقى تُحسن مزاجك وتجعلك أكثر اجتماعية. وتحفز أيضاً الجهاز الحوفي  limbic systemوالذي يكون مسؤولاً عن تشكيل الاتصالات العاطفية. الحل: ضع موسيقى تستمتع بها أنت وشريكتك. ولكن إذ لم تدخل في جو الموسيقى فمن المحتمل أن تأثيرات المحادثة لن تكون بالشكل المطلوب.

اسأل نفسك دائماً، هل هذا أنا؟

ويقول شوارتز بأنه يمكنك أن تقضي العشاء في صمت إذا كنت تشعر بشيء يغضبك من شريكتك. ولكن لا تظن بأنها غاضبة منك، كل ما عليك فعله أن تتوجه نحوها وتسألها.

ويقول شوارتز أنه في كثير من الأحيان الأمر لا يكون حتى عنك، وأنها ربما في انتظارك كي تسألها ما الذي أغضبها قبل أن تتحدث هي عنه.

ويشرح شوارتز بقوله إن لم تسألها ستشعر هي بأنك لا تهتم بها ليس فقط ذلك ولكن قد ينتهي بك الأمر بالشعور بالإحباط أو الاستياء من نفسك لأنك ستشعر أنها تعاقبك بصمتها على شيء بدر منك. تجنب كل هذا الصمت السلبي واسألها ببساطة ماذا حدث.

ابتعد عن الهواتف المحمولة

لا تجعلهم صامتين فقط ولكن اخفهم بعيداً عن الأنظار. وذلك لأن رؤية الهواتف الذكية لديها القدرة على جعلك تشعر بمسافة بينك وبين زوجتك أو بعدم التواصل بينك وبينها.
ووجدت دراسة أن نوعية المشاعر والثقة والتعاطف في العلاقة تنخفض بنسبة 35% عندما تكون هواتف الأزواج أمام أعينهم أثناء المناقشات الهامة بينهم.

وتقول دراسات أخرى أن رؤية الهاتف ربما يذكرك بمواقع التواصل الاجتماعي وتلك الأفكار تخلق مسافة بينك وبين شريكك.

قل لها بأنك لا تجد الموضوع المناسب للتحدث فيه

ربما هذا صعب جداً عليك. ولكن شوارتز يقترح أن تقول لشريكتك، أود الحديث معكِ ولكني لا أجد ما أقول. فهل تشعرين بما أشعر به؟ فهذا سؤال صادق وصريح ويقول شوارتز أن هذا السؤال من شأنه أن يأخذك إلى محادثة طويلة.

احضر شيئاً معك إلى طاولة الطعام

تقول الدكتورة النفسية سوزان فيليبس الطبيبة النفسية والمؤلفة لكتاب Healing Together أن الصمت يأتي من اعتماد بعض الزوجات على الأزواج في مشاركتهم مشاعرهم، والمتعلقة بكل تفاصيل يومها والأعباء الثقيلة التي تتحملها في المنزل. وإذ لم تكن مستعداً بمصارحة نفسك بالأشياء التي تجدها رائعة فلا تتوقع منها أيضاً أن تتكلم.

وينصح شوارتز بالتحدث عن موضوع من شأنه أن يجعلك تقف وتتعجب أو عن موضوع مثير للتفكير.

عن الكاتب

إبراهيم سعيد الجيار

شاب مصرى اهتم بالترجمة والعمل بها لما بها من نقل الثقافات والمعارف بين الشعوب واثراء المحتوى العربى
حاصل على ليسانس لغات وترجمة و كورسات ترجمة من الجامعة الامريكية بالقاهرة وحافظاً للقرآن

اكتب تعليق