فوائد الحجامة للرجال وأنواعها وشروط القيام بها وأضرارها

الحجامة واحدة من أقدم الطرق العلاجية التي استخدمها العرب قديمًا وحثّ عليها النبي صلى الله عليه وسلم، وتتعدد فوائدها الصحية، ويستعرض هذا المقال فوائد الحجامة للرجال مع توضيح أنواعها وشروطها بالإضافة إلى آثارها الجانبية.

فوائد الحجامة للرجال

فوائد الحجامة للرجال

تحسين الأداء الجنسي

على مستوى الممارسة الجنسية، فإن هناك فوائد جمة للحجامة، فهى تساعد الرجال على التخلص من سرعة القذف، حيث تعمل الحجامة على تنظيم عمل الجهاز السمبثاوى والباراسمبثاوى فتعمل على تخفيف وإزالة الأسباب النفسية التي تؤدي إلى سرعة القذف.

يمكن استخدامها لعلاج مشكلة ضعف الانتصاب بسبب عدم وصل الدم الكافي لعضلة العضو الذكري من أجل إتمام عملية الانتصاب، حيث تعمل الحجامة على تنشيط الدورة الدموية موضعيًا في منطقة العضو الذكري فتعمل على زيادة قوة الانتصاب.

تُستخدم الحجامة لحل مشاكل الإنجاب لأنها تساعد على فتح الأوردة التي كانت تحوي تجمعات تعوق سير الدم بمساره الصحيح.

الحد من اضطرابات الجهاز الهضمي

من فوائد الحجامة للرجال هو دورها في التقليل من المشاكل الهضمية التي قد يعاني منها الشخص، حيث من الممكن أن تساعد الحجامة في التقليل من الأعراض المزعجة المرافقة للإصابة بمتلازمة القولون العصبي، والذي قد يعود إلى التخفيف من ردة فعل الجسم التوترية، الأمر الذي ينعكس بشكل إيجابي على القولون والجهاز الهضمي بشكل عام.

من أجل الحصول على هذه الفوائد، البعض يقوم بتطبيق الحجامة على منطقة السرة والمثانة والكلى أو المعدة.

تخفيف آلام الجسم

يخضع الكثير من الأشخاص إلى العلاج باستخدام الحجامة من أجل التخلص من ألم الجسم وخاصة المفاصل أو حتى التخفيف منه، بالإضافة إلى ما ذكرناه سابقًا حول فائدة الحجامة في التقليل من ألم وتشنج العضلات، فقد استخدمت الحجامة منذ القدم من أجل علاج تشنج وألم العضلات، وذلك من خلال زيادة تدفق الدم إليها.

لهذا السبب تحديدًا يلجأ العديد من الرياضيين إلى الحجامة، والتي أصبحت رائجة بينهم خلال السنوات الأخيرة الماضية.

تعزيز صحة البشرة

تُقلل الحجامة من المشاكل التي تُصيب البشرة والجلد بحيث تظهر البشرة بشكل أكثر نضارة وجمالًا نظرًا إلى قدرتها على التخلص تمامًا من حب الشباب والتهاب الجلد بالإضافة إلى السليوليت.

تحسين تدفق الدورة الدموية

تقوم الحجامة بتنشيط الدورة الدموية عند الرجال معاً، وتقوم أيضاً بتلسيك الشرايين والأوردة الدمويّة وسهولة تدفّق الدم من خلال الشرايين.

تساعد الحجم الجسم على تجديد الدم بدل الدم الفاسد مما يساعد على كفاءة العضويات الموجودة في الجسم، والقدرة على إيصال الأكسجين المطلوب للأعضاء.

للحجامة فوائد أخرى للرجال، ومن هذه الفوائد:

  • تقوم الحجامة بشفط جميع السموم الموجودة في الدم وخصوصاً عند الرجال المدخنين.
  • تنشيط جميع الأجهزة الموجودة في الجسم؛ كالمخ، والسمع، وزيادة الإدراك، وتقوية الذاكرة.
  • التقليل من نسبة الكوليسترول في الدم.
  • تعمل الحجامة على تقوية المناعة للجسم.
  • تُساعد الحجامة في تنشيط بصيلات الشعر وتزيد من كثافة وسمك وطول الشعر عند الرجال، فعندما يقوم الجسم بالتخلص من الدم الفاسد يعطي القدرة على إيصال الغذاء للجذور.
  • زيادة قدرة الجسم على مقاومة جميع الميكروبات التي تهاجم الجسم من خلال الجلد.
  • تعمل الحجامة على زيادة حجم العضلة والتقليل من تقلصها عند الرجال.
  • زيادة قدرة الجسم على بناء العظام وزيادة نسبة الكالسيوم في العظم.
  • تُنشط الحجامة من خلايا الكبد والبنكرياس والتحسين الوظيفي لهما.
  • تزوّد الحجامة من وصول الأكسجين إلى الألياف العضلية وبالتالي تقوية العضلات وزيادة كفاءتها.
  • تقوم الحجامة على استخراج حمض اللاكتيك من العضلات، وعند استخراج هذا الحمض يزول الإجهاد والشد العضلي.
  • معالجة جميع المشاكل المتعلّقة بالتعب والإرهاق والكسل.
  • تتخلص الحجامة من جميع المشاكل المتعلّقة بالنوم كالأرق، واضطرابات النوم، والقلق.
  • تمتلك الحجامة القدرة على إيصال الطاقة وهي الجلوكوز الذي يعتبر مصدر الطاقة للجسم والدماغ، ممّا يعطي الشعور بالحيويّة والنشاط بعد عمل الحجامة.
  • ترفع الحجامة من نشاط الغدد العرقية والدهنية، فبالتالي تتفتح مسام الجلد مباشرةََ بعد عمل الحجامة.

أنواع الحجامة

هناك نوعان أساسيان للحجامة، يمكن للرجال القيام بالنوع المناسب له:

الحجامة الرطبة

تعتمد هذه الطريقة على أن المحجم يقوم بشرط الجلد وعمل جروح صغيرة على سطح الجلد ثم بعد ذلك يتم وضع الكؤوس المخصصة لهذا الأمر فوق هذه المناطق التي تم تشريعها لكي يتم التخلص من الدم الفاسد المليء بالجراثيم والشوائب عن طريق شفته بهذه الكؤوس.

الحجامة الجافه 

تقوم فكرة هذه الطريقة على وضع الكؤوس فوق الأماكن التي يريد المريض عمل حجامة بها دون أن يتم تشريط هذه المنطقة المصابة لأنها لا تعمل على شفط الدماء ولكنها تعتمد على تغيير ضغط الدم الداخلي والخارجي للجسم.

عند الانتهاء من عمل هذا النوع من أنواع الحجامة تترك وراءها آثار على شكل بقع دائرية حمراء داكنة اللون على الجلد ولكن تزول كل هذه الأثار مع مرور الأيام.

أوقات الحجامة

  • فصل الربيع يعتبر من أفضل الفصول للقيام بالحجامة.
  • يستحب القيام بالحجامة في أيام 17، 19، 21 وذلك من كل شهر هجري.
  • من الضروري القيام بالحجامة في فترات الصباح.

شروط الحجامة للرجال

لكي يحصل الرجل على فوائد الحجامة، يجب عليه اتباع شروط الحجامة، حيث توجد شروط قبل القيام بالحجامة، وشروط أخرى بعد عملها.

شروط ما قبل القيام بالحجامة

  • من الأفضل أن يتم عمل الحجامة بعد بلوغ العشرين من العمر.
  • يتم عمل الحجامة مرة في كل سنة، إلا إذا كان الشخص يعاني من أمراض فمن الممكن أن يتم له الحجامة كل شهر.
  • يستحب عمل الحجامة على معدة فارغة.
  • من الضروري جدا النوم بشكل جيد والراحة قبل عمل الحجامة.
  • يمنع تناول مشتقات ومنتجات الحليب قبل عمل الحجامة.

شروط ما بعد عمل الحجامة

  • اجتناب تناول الأطعمة التي تحتوي على الدهون لفترة يوم كامل، والالتزام بتناول الأطعمة الخفيفة، والتركيز على الفواكه والخضراوات التي يسهل عملية هضمها.
  • الابتعاد ما أمكن عن مسببات القلق للشخص الذي قام بالحجامة كالتوتر، الانفعال.
  • الامتناع عن السوائل والمشروبات الباردة.
  • التوقف عن التدخين بشكل كامل.
  • المحافظة على الجرح ومنع تعرضه للهواء لكيلا يصاب بالتلوث بالميكروبات والجراثيم.
  • يجب على الشخص الالتزام بالراحة الكاملة والتامة، والابتعاد عن الأعمال المتعبة والمرهقة والتي تحتاج لجهد. كبير
  • يُنصح بالابتعاد عن الأطعمة التي تكون غنية بالتوابل والبهارات لمدة 5 ساعات على الأقل.
  • على الشخص المتحجم أن يلتزم في حال كانت لديه أكثر من جلسة للحجامة وذلك من أجل أن يحصل على الفائدة ويشعر بالتحسن.

أضرار الحجامة للرجال

كما أن للحجامة فوائد عديدة فإن هناك بعض الأضرار الجانبية التي قد تحدث بسببها، مثل:

  • شعور الرجل بألم مؤقت.
  • حدوث تورم في أماكن الجلسة.
  • الميل الدائم إلى الغثيان.
  • الإحساس الدائم بالدوخة والدوار، وقد يُصاب الرجل بالإغماء.
  • التعرض لتصبغات في الجلد نتيجة لوضع الكاسات.
  • التعرق المفرط لدى الشخص المريض.
  • ظهور بعض الحروق البسيطة بالجلد.

قد لا تكون الحجامة علاجًا جيدًا لبعض الأشخاص الذين يعانون من بعض الأمراض في الدم أو الذين يتناولون بعض الأدوية كالأدوية التي تمنع التجلطات الدموية، لذلك يجب على هؤلاء الأشخاص استشارة الطبيب المختص قبل إجراء الحجامة.

يجب مراعاة عدم وضع كأس الحجامة على بعض الأماكن في الجلد كالأماكن الملتهبة أو التي تعاني من حروق أو الجلد المكشوف، وقد يشعر الشخص بعد إجراء الحجامة ببعض الألم وعدم الراحة وهذا أمر طبيعي، ويجب أداء هذه العملية في المراكز المختصة ولدى الأشخاص المُدربين بشكل جيد لتجنب أي من الأضرار التي قد تحدث.

قد يهمك أيضًا:

قد يهمك أيضًا 👇👇

X

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى