Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

السياحة في سنغافورة معلومات هامة واهم المعالم السياحية

دولة سنغافورة أو جمهورية سنغافورة حسب الأسم الرسمي لها ، هي دولة تقع في الجنوب الشرقي من القارة الصفراء “قارة آسيا” وبالتحديد في الجزء الجنوبي من جزيرة ملايو ويعتقد البعض بأنها واحدة من أغلي الدول الأسيوية على المستوي الاقتصادي وذلك بعد النهضة الاقتصادية التي نجح سنغافورة في صناعتها في الـ 30 سنة الأخيرة ،

وهو الأمر الذي جعل من البلد التي تقع على مساحة 710 كيلو مترات مربّعة تقريباً هي مقصد سياحي هام جدًا بالنسبة للكثيرين حول العالم في الآونة الأخيرة. فماذا الذي جعل تلك البلد الصغيرة جداً في المساحة هي مقصد سياحي عالمي في الوقت الراهن ؟ كل هذه سوف تتعرف عليه من خلال تلك المقالة التي تجعلك تسافر “سنغافورة” وتزور أهم معالمها وأنت فى مكانك .

ما الذي يجب أن تعرفه عن سنغافورة ؟

سنغافورة ” بلاد التكنولوجيا ” كما أصبح يسميها البعض حاليًا بعدما شهدت تقدمًا مذهلًا على مستوي الإلكترونيات والتكنولوجيا فى الفترة الأخيرة ولكن ماذا عن سنغافورة على المستوي السياحي ؟ وهل حقًا سنغافورة تستحق أن تدفع الأف الدولارات من أجل زيارتها؟

البلد التي يتحدث سكانها – والذي يبلغ عددهم حوالى 5 مليون مواطن سنغافوري حسب إحصاء عام 2011 -عدة لغات وعدة لهجات على رأسها الإنجليزية والملايو، والتاميل، والصينيّة .

سنغافورة لديها تنوع ثقافي كبير للغاية والشعب هناك يٌرحب بضيوفه ومعدلات الجريمة لديهم قليلة للغاية وهو ما جعل البلد في فترة صغيرة للغاية تصبح في مصيف أكبر الدول المستقبلة للسياح بشكل سنوي وكل هذا يسير جنبًا إلى جنب من التقدم الحضاري والازدهار الاقتصادي الذي تشهد “جمهورية سنغافورة “في الوقت الحالي

ولكن ماذا عن العملة؟ فالسائح الذي يذهب إلي أي بلد لابد أن يعرف ما هي عملتها وكام تساوي قياسًا بالعملات الأجنبية كـ الدولار واليورو والجنيه الاسترليني. عملة دولة سنغافورة هي “الدولار السنغافوريّ” وهو يعادل 0.7251 USD و كذلك يعادل 0.6507 EUR وهو ما يعني بأن العملة السنغافورية لها قيمة جيدة للغاية في مقابل العملات القوية مثل الدولار واليورو .

الطيران إلي سنغافورة :

رحلات الطيران من وإلي سنغافورة متوفرة طلية العام و بأسعار متفاوتة بحسب “الموسم السياحي” وكذلك حسب المسافة بين البلد المسافرة منها وبين”سنغافورة” ولكن على أي حال تبقى سنغافورة مزار سياحي ومقصد عالمي يستحق أن تدفع في مقابل زيارته الكثير من الأموال.

أهم المعالم السياحية في سنغافورة :

السائح الحقيقي لا يسأل في العادة عن السكن والفنادق ووسائل الراحة، فالرحالة دومًا يسألون عن الأماكن السياحية التي بإمكانهم الذهاب إليها من أجل الاستمتاع بالمغامرة والرحلةالحقيقية، ولكن ندعي نخبرك بأن الفنادق فى سنغافورة مصنفة بأنها واحدة من أفضل الفنادق في العالم وهناك يوجد أكثر من فندق ضمن أفضل 100 فندق في العالم حسب التصنيفات العالمية.

أمام عن المعالم والمقاصد السياحية فى سنغافورة فهي لا تعد ولا تحصي وتحتاج لصفحات من أجل سردها ولكننا سوف نكتفي بالمعالم الأشهر في دولة سنغافورة خلال هذه المقالة .

 

  • المريليون بارك :

تلك الحديقة الساحرة والتي تقع بالقرب من جزيرة “مارينا” السنغافورية وهو أحد الأشياء التي يجب أن لا يفوتها السائح في حالة ما إذا قرر أن يركب الطائرة ويحلق إلي سنغافورة، تمثال “السمكة” هو واحد من أشهر تماثيل ومعالم تلك الحديقة الشهيرة حيث صمم التمثال على هيئة جسم سمكة ورأس أسد وموضوع أعلى بحيرة بحيث يستطيع أن يخرج من البحيرة من فمه.

 

  • مسجد السلطان حسن :

المحب والعاشق لسياحة الأثآر الإسلامية، يعرف جيدًا قيمة زيارة هذا المسجد، التحفة الفنية والمعمارية والتي بنيت على مساحة واسعة من جزيرة وإقليم يدعي كامنونغ فى عام 1824 وتمت تجديد بناءه بعدها بعام واحد 1925 يعد واحد من أهم وأشهر المعالم السياحية فى دولة سنغافورة ويستقبل مئات بل ألاف السياح من شتي بقاع الأرض بشكل يومي.

 

  • نافورة الثورات :

وهي صاحبة السمعة الأشهر بين كل المعالم السياحية في دولة سنغافورة، النافورة التي تعد واحدة من اكبر النوافير في العالم كله تحظي بشعبية جارفة بين السياح في دولة سنغافورة ونجحت تلك النافورة في أن تسجل إسمها في موسوعة جينس للأرقام القياسية بعدما فازت بلقب “أكبر نافورة في العالم ” في عام 1998 وهو الأمر الذي أعطاها تلك الشهرة الواسعة على مستوي العالم.
أما عن مواصفات تلك النافورة فمحيط قاعها يصل إلي ستة وستين متراً، أما ارتفاعها فيقدر بنحو مئة وثمانية وثلاثين متراً تقريباً وهو ما يجعل منظرها الضخم يجذب الكثير من السياح خصوصًا كونها تقع في واحد من أكبر المتاجر والمحاور السوقية في سنغافورة .

 

  • الجسر المموج :

واحد من أشهر وأكثر الجسور جمالًا في الفن المعماري حسب أراء خبراء العمارة والتصميمات، الجسر الذي يربط بين تيلوك بلانغا، وفابر بارك يحظي بشعبية جارفة بين السياح في دولة سنغافورة ويتسابق الجميع أثناء زياتهم لسنغافورة على أخذ الصورة التذكارية على ممرات هذا الجسر.الجدير بالذكر أن ” الجسر المموج” يعرف في بعض الأحيان في دولة سنغافورة بإسم أخر وهو جسر “هندرسون”  وقد تم بناءه من الأساس لغرض أن يكون ممشاه للمواطنين في سنغافورة ولكن الحكومة رأت بعد ذلك أنه يجب أن يتحول لمقصد سياحي بسبب الدقة العالية في تصميمه وفى تنفيذه وهو الأمر الذي جعله يصنف كواحد من اجمل الجسور في العالم.

 

  • الحديقة السماوية أو الحديقة المعلقة :

هل شهدت يومًا حديقة ترتفع عن سطح البحر بـ 200 متر ؟ ربما سيكون عليك أن تذهب إلي الحديقة السماوية في سنغافورة لتشهد ذلك بنفسك، الحديقة التي تربط بين ثلاث مباني ضخمة وتقع هي في المنتصف على مساحة واسعة تصل إلي 12.400 متر مربع تعد تحفة فنية فى سنغافورة لا يمكن أن يتم وصفها ببعض الكلمات.

عن الكاتب

Mohammed eltaher

اكتب تعليق