Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

هل المضادات الحيوية تزيد احتمال اصابة طفلك بالربو

كان من المعتقد ان استخدام المضادات الحيوية اثناء الحمل و فى فترة الطفولة يزيد من احتمال الاصابة بمرض الربو او ما يعرف بحساسية الصدر , و لكن هذا المعتقد تبين انه خاطىء حيث اثبتت احد الدراسات فى السويد انه لا علاقة بين تناول المضادات الحيوية و احتمالية الاصابة بالربو.

شملت الدراسة 493,785 طفل منهم 20 % تناولت امهاتهم المضادات الحيوية اثناء الحمل و 62 % تناولوا المضادات الحيوية فى مرحلة الطفولة , و كانت النتيجة 6 % فقط من اصيبوا بالربو.

غيرت نتائج هذه الدراسة المعتقد الذى كان سائدا بأن تناول الام للمضادات الحيوية اثناء الحمل يعرض اطفالهن للاصابة بالربو بعد الولادة , حيث اثبتت الدراسة ان هناك عوامل اخرى قد تزيد احتمالية الاصابة بالربو كالعوامل الوراثية و التغيرات البيئية .

و اثبتت الدراسة ايضا انه لا علاقة بين تعاطى المضادات الحيوية التى تستخدم لعلاج التهاب المجارى البولية و التهابات الجلد فى مرحلة الطفولة  و بين احتمالية الاصابة بالربو فيما بعد .

و من جانبه قال د.آن مدير معهد كارولينسكا فى ستوكهولم قال “نحن لم نتطرق لدراسة العوامل الاخرى المسببة للربو ” و اضاف ” و لكننا نعتقد ان النتائج السابقة قد تكون مستندة الى وجود عوامل وراثية و عوامل بيئية “.

عن الكاتب

د.على عبدالظاهر

على عبدالظاهر طبيب بشرى أحب التدوين و خاصة فى مجال الصحة و كذلك مساعدة الأخرين و الرد على استشاراتهم

اكتب تعليق