Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

يطلب منها الشيخ ان تنزع ملابسها..قصة رائعة

تدور قصتنا اليوم حول زوجين نشب بينهما خلاف كبير مما جعل الزوجة تغادر بيت زوجها و ترجع الى اهلها و باءت محاولات زوجها كلها بالفشل فى محاولة تغيير رأيها و عودتها اليه , و قد دفع حب الزوج لها ان يذهب الى بيت اهلها لتعود معه و لكنه فوجأ بأهلها يطلبون منه أن يطلقها


 و ذهب الجميع الى شخ القبيلة و بعد ان استمع الى قصتهما اراد الشيخ ان يصلح بينهما و لكن دون جدوى بسبب اصرار الزوجة و اهلها على الطلاق , فكر الشيخ فى حيلة ذكية فقال للزوجة و اهلها عندى شرط واحد لتمام الطلاق , فقالو و ما هو ذلك الشرط , فقال الشيخ أن تتعرى الزوجة من كل ملابسها فاستغرب الجميع من طلبه و لكنه اصر على ذلك و قال للزوجة بعد ان وافقت على ذلك الطلب قال لها استرى نفسك خلف احد الحضور “اخوها و زوجها ” , فبدون ادنى تفكير من الزوجة ذهبت خلف زوجها لتخلع ملابسها , فضحك الشيخ و قال يا بنيتى ليس لك بعد الله الا زوجك و الا فلماذا اخترته هو ليستركِ.هذه قصة جميلة جدا تبين مدى العلاقة الوطيدة بين الرجل و زوجته و كيف يكون دور الوسيط الذى يصلح بين المتخاصمين  و ان ابغض الحلال عند الله الطلاق.

عن الكاتب

احمد عامر

مصرى حاصل على بكالريوس طب و جراحة احب التدوين و تقديم النصيحة لغيرى

اكتب تعليق