Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الليلة التى بكى فيها النبى عليه الصلاة والسلام

تقول ام المؤمنين عائشة رضى الله عنها وارضاها ذات ليلة جاء النبى عندى وجلس بجانبى وقال هل تأذنين لى يا عائشة ان اتعبد لله عز وجل ؟ فقالت والله يا رسول الله انى لاحب قربك واحب الا تفارقنى  لكنى احب ما يسرك عن مما اهواه .

فقام النبى عليه الصلاة والسلام وتوضأ ولم يكثر صب الماء ثم اخذ يصلى يتهجد واخذ يبكى فى صلاته وسجوده حتى بل لحيتة , حتى جاءه بلال بن رباح رضى الله عنه يؤذنه بصلاة الفجر فوجده يبكى قال ما يبكيك يا رسول الله وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر !!

قال له رسول الله وما يمنعنى ان ابكى وقد انزل الله على هذه الايات ويل لمن يرددها ولا يتفكر فى معانيها “إنَّ في خلْقِ السماواتِ والأرضِ واختِلافِ اللّيل والنّهارِ لآياتٍ لأولي الألباب .. الّذين يَذكُرونَ اللهَ قِيامًا وقُعُودًا وعلى جنُوبهم ويتَفكّرُونَ في خَلْقِ السّماواتِ والأرضِ ربّنا ما خَلقْتَ هذا باطِلاً سُبحَانَكَ فقِنا عذَابَ النّار}..[190 -191 من سورة آل عِمران].
النبى بكى من خشية الله لان دموع خشية الله هى انقى واصدق دموع يعبر بها المؤمن عن ما يدور بداخله من صدق الايمان ومخافة الله , والبكاء من خشية الله هو افضل الطرق للنجاة فى الاخرة يقول رسول الله “
عينان لا تمسهما النار: عين بكت من خشية الله، وعين باتت تحرس في سبيل الله ” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

عن الكاتب

دكتور عبدالكريم

طبيب بشرى مصرى الجنسية حاصل على بكالوريوس فى الطب والجراحة ارحب بتعليقاتكم فى حالة وجود أى استفسار او استشارة .

اكتب تعليق