Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

العصف الذهني في 8 مراحل أساسية لتضمن أفكار ناجحة

العصف الذهني من أهم الاستراتيجيات التي تستخدم للخروج بأفكار جيدة ووضع خطط لا عيوب فيها ، ولكن يخطئ البعض ويعتقدون أن العصف الذهني طريقة غير منظمة للمشاركة والحديث ، وهذا الأمر غير صحيح بالمرة ، لذا سنتحدث في موضوعنا الحالي حول استراتيجية العصف الذهني وكيف يمكن أن تصبح أكثر فاعلية ونجاح …

العصف الذهني في 8 مراحل أساسية لتضمن أفكار ناجحة

العصف الذهني في 8 مراحل أساسية لتضمن أفكار ناجحة

أقرأ أيضًا : كيف تختار الهدية المناسبة ؟

مراحل العصف الذهني :

الشرح : يجب أن تكون أول مرحلة من العصف الذهني عبارة عن شرح وافي للعملية وكيف تتم ، مع توضيح أهم النقاط والأهداف من الاجتماع ، حيث أن الرؤية الواضحة تسهل عملية العصف الذهني على المشاركين وتجعلها مثمرة ومفيدة أكثر.
توضيح المشكلة : بعد أن وضحت لفريقك الطريقة التي ستسير بها عملية العصف الذهني يجب أن توضح المشكلة التي تريد حلها ، يجب أن تطرح جميع الأسئلة حول المشكلة على المشاركين .
تجميع الأفكار : وهذه الخطوة تعني أن تأخذ من المشاركين أفكارهم وتجمعها سويًا .
أعرض الأفكار : يمكنك أن تطلب من المشاركين أن يكتبوا أفكارهم على أوراق ويضعوها على لوحة واحدة بحيث تكون كافة الأفكار منشورة على العلن .

قسم الأفكار : قم بتقسيم الأفكار في مجموعات متشابه ، إن كنت تستخدم استراتيجية الأوراق اللاصقة فالأمر سيكون أسهل .
ناقش الأفكار : بعد أن تم استعراض الأفكار وتقسيمها إلى مجموعات يجب أن تبدأ في مناقشة هذه الأفكار كل واحدة على حدا ، أو كل مجموعة بكل ما بها من أفكار ، وبالطبع يجب أن تتسم المناقشة بالاحترام والتقدير لجميع الأفكار ، دون أن يستهين أحد بأي من الأفكار المعروضة أو التي يتم مناقشتها .
ترتيب الأولويات : الآن بعد أن قمت بمناقشة الأفكار وفلترتها يمكنك أن ترتب الأفكار على حسب الأولوية وأهميتها للموضوع الأساسي .
اتخذ قرار : الآن بعد أن أصبحت كل الأفكار واضحة أمامك وجميع الإمكانات والاختيارات بين يديك ، يرجع لك القرار في تحديد الأفضل للموضوع الذي تريد أن تقوم به ، وكيف يمكن أن تقوم به .

تعد استراتيجية العصف الذهني من أفضل الطرق للوصول إلى أفضل الحلول في أي مشكلة تتعرض لها ، أو وضع خطة تتعلق بعملك ، ولكن أحرص على تنظيم العصف وترتيبه بطريقة جيدة حتى لا يتحول إلى فوضى من الأفكار التي لا جدوى وألا محصلة لها .

عن الكاتب

لمياء شاهين

خريجة كلية الآداب قسم الإعلام والمعلومات ، أعشق الكتابة فهي بمثابة الرئة الثالثة ، أعتقد أن أهم ميزة في أي شخص ألا يتوقف أبدًا عن السعي وراء أحلامه ، وإن حدث ووجدها يجب أن يتمسك بها جيدًا وألا يفلتها أبدًا ، لأن ضياعها يعني ضياعه هو شخصيًا

اكتب تعليق